مهرجان ألماني لحرية الرأي والسخرية من السياسيين

مهرجان ألماني لحرية الرأي والسخرية من السياسيين
مهرجان ألماني لحرية الرأي والسخرية من السياسيين

يقام في ألمانيا سنويا مهرجان "روز ماندي" الذي يعتبر فرصة لحرية الرأي والتنفيس عن المشاعر المكبوتة، ويعبّر فيه الناس عن آرائهم الصريحة بحكامهم والشخصيات السياسية العالمية بشكل ساخر يحمل الكثير من النقد والدلالات الرمزية.

ويُعرف مهرجان روز ماندي في المناطق الكاثوليكية بالفصل الخامس، ويستمر من 11 نوفمبر/تشرين الثاني إلى "أربعاء الرماد" الذي يعتبر أول يوم من زمن الصوم المسيحي الذي يوافق هذا العام 14 فبراير/شباط.

ويعود تاريخ المهرجان لأكثر من ألفي عام، واشتهرت به مدينة كولونيا إحدى أقدم المدن الألمانية، ومنها انتشر في بعض دول العالم.

وتخرج إلى الشوارع دمى تجسد الشخصيات السياسية بشكل ساخر في مواكب ضخمة. وفي هذا الصدد يقول رئيس رابطة كرنفال مدينة مينز ريتشارد إيربان "أعتقد أن أفضل موكب سيكون موكب الروضة كما أسميه، ويضم كلا من وزعيم كيم جونغ أون، وهما يتنافسان على من عنده أكبر زر نووي، ومستعدان للمخاطرة بتدمير العالم".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق لأول مرة بالسعودية.. أوبرا "عنتر وعبلة" ومهرجان للجاز
التالى حفلة جماهريّة لنجوم “فويس كيدز” في الرّياض

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة