فرنسا تعزز جيشها “الرقمي” لصد الهجمات الالكترونية

فرنسا تعزز جيشها “الرقمي” لصد الهجمات الالكترونية

أعلن وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لو دريان ان الجيش الفرنسي سيضاعف عدد ‘الجنود الرقميين” في محاولة للتصدي لأي هجمات إلكترونية، موضحًا ان بلاده أقل عرضة للقرصنة من الولايات المتحدة الأميركية.

وفي مقابلة مع صحيفة ‘لو جورنال دو ديمانش” الفرنسية، لفت لو دريان الى انه ‘من الضروري أن تتمكن فرنسا من الدفاع عن نفسها في مواجهة الهجمات الإلكترونية، وكذلك يجب أن تكون قادرة أيضًا على تنفيذ هجمات بنفسها إذا دعت الحاجة”، موضحًا سعي بلاده إلى زيادة عدد الجنود الرقميين إلى 2600 بحلول العام 2019 بدعم من 600 خبير إلكتروني إضافيين.

وتابع: ‘اذا تعرضت لهجوم إلكتروني، فإن فرنسا سترد بالطريقة نفسها وبالأسلحة إذ تعر التقليدية أيضًا”، مؤكدًا وجود ‘خطر حقيقي بوقوع هجمات إلكترونية على البنية الأساسية المدنية الفرنسية مثل شبكات المياه والكهرباء والاتصالات والنقل بالإضافة الأساسية المدنية الفرنسية مثل شبكات المياه والكهرباء والاتصالات والنقل بالإضافة إلى هجمات ضد الديموقراطية ووسائل الإعلام الفرنسية”.

وقال لو دريان ‘لو تم التلاعب بالفعل في الانتخابات الأميركية، فإن ذلك سيعد تدخلاً غير مقبولاً لأن استهداف النظام الانتخابي لبلد يعني مهاجمة مؤسساته الديموقراطية وسيادته”.

وأفادت وكالات الاستخبارات الأميركية في تقريرُنشر أول من أمس بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أصدر توجيهات بشن حملة إلكترونية لمساعدة فرص نجاح الجمهوري دونالد ترامب في الانتخابات من خلال تشويه صورة المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون في حملة الانتخابات الرئاسية للعام 2016.

وسُتجري فرنسا انتخابات رئاسية في نيسان – أيار.

وقال المرشح المحافظ البارز فرانسوا فيون أنه يريد تحسين العلاقات مع روسيا فيما أشاد بوتين به. كما تؤيد مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان تعزيز العلاقات مع روسيا.

وتوترت العلاقات بين فرنسا وروسيا بسبب ضم روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية في العام 2014 وبسبب دور روسيا في الحرب في سورية. وألغى الرئيس الاشتراكي المنتهية ولايته فرنسوا هولاند بيع سفن حربية لروسيا ولعب دورًا رئيسًا في فرض عقوبات على روسيا في ما يتعّلق بالقرم.

وأوضح لو دريان ‘أجهزتنا بحثت الموضوع لاستخلاص الدروس للمستقبل”، مشيرًا إلى هجوم إلكتروني تعرضت له محطة ‘TV5 Monde” التلفزيونية الفرنسية في العام 2015، عندما أوقف متسللون بث المحطة، ذكرت مصادر قضائية فرنسية انهم على صلة بروسيا.

وقال لو دريان أن عدد الهجمات الإلكترونية ضد وزارته تضاعف سنويًا، وأنه في العام 2016 تمكن الأمن من إحباط 24 ألف هجوم خارجي تضمنت محاولات لتعطيل أنظمة الطائرات الفرنسية من دون طيار.

Advertisements
كلمات دليلية
رابط مختصر
2017-01-08T15:52:17+00:00
2017-01-08T15:52:17+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة نافذة العرب وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

فجر ياسين