حرب اعلامية بين 'MBC' و'روتانا'.. وأديب يهاجم بن طلال

حرب اعلامية بين 'MBC' و'روتانا'.. وأديب يهاجم بن طلال
حرب اعلامية بين 'MBC' و'روتانا'.. وأديب يهاجم بن طلال

هاجم الإعلامي عمرو أديب الأمير وقنوات "روتانا"، وذلك بعدما انتقد الأخير قنوات "MBC"، وقناتي "العربية" و"الحدث"، خلال حواره مع قناة "روتانا خليجية". بدوره ردّ الإعلامي السعودي إدريس الدريس مهاجماً عمرو أديب، واتهمه بأنّه يبدل مواقفه أكثر ممّا يبدل ملابسه.

البداية كانت مع عمرو أديب عندما أوضح في برنامجه "الحكاية"، عبر فضائية ""، أنه يتحدث كأحد أعضاء أسرة قنوات "mbc"، مؤكّداً في الوقت نفسه أنه متابع لكلّ حوارات الأمير ويجده دائم الحرص على التقليل من شأن مجموعة قنوات "العربية" و"العربية الحدث" أو مجموعة “"mbc" بشكل عام.

وتساءل أديب: "ما سر تهكم الأمير المستمر على "MBC"؟ مشيراً إلى أنّ الوليد بن طلال لديه مشكلة كبيرة مع قنواتها، لافتاً إلى أنّه خلال حواره الأخير أعرب عن عدم رضاه من التغطية الإعلامية في قناتي "العربية" و"MBC" لحادث الإرهابي، وعدم وصفهما ما حدث بالإرهابي، على الرغم من أنه من اللحظة الأولى كانت قناتا "العربية" و"العربية الحدث" سباقتين في تغطية الحادث، ووصف ما حدث بالعملية الإرهابية، معقباً: "استغرب من الأمير وهو يضرب دائما في "mbc"، وقد دأب على ذلك منذ عشرات السنوات".

وتابع: "أعلم تماما بالتجرِبة التركية والقطرية، وأنك كنت تقضي صيفك في "بودروم" التركية حتى العام 2017، وانك تروج للسياحة في ، وكنت ترى "الجزيرة" أفضل مؤسسة إعلامية، ولكن هل الوضع في المملكة العربية ومصر والوطن العربي يحتمل أن يستمر الضرب في قنوات "mbc" و"العربية"؟ هل ما زلت مقتنعاً أن تركيا وقطر على حق؟ ولا أظن أنك ستقضي صيفك في "بودروم" التركية، أو لديك مشروع إعلامي في "!

وأضاف: "إذا كان هذا الإعلام لا يعجب سمو الأمير الوليد بن طلال، فأين البديل؟ لماذا لا يقدم لنا نموذجا إخباريا عظيماً"، سائلاً: "روتانا" هي دي النموذج اللي بتقدمه؟ في الوقت اللي كنت بتتكلم فيه، "العربية" و"MBC" كانت بتقف قدام الإرهاب، كانت "روتانا" تستضيف كل المتطرفين الموجودين دلوقتي بالخارج او في السجن.. "روتانا" لم تقدم بديلا، وأراك تتحدث عن أن "روتانا" الأكثر دخلا وتأثيرا، وتستحوذ على 35% من السوق السعودي، فهل ما زالت تستحوذ على السوق"؟

واستطرد قائلا: "نفهم أن هناك منافسة بين "روتانا" و"mbc"، ولكن في النهاية نحن جميعا سمو الأمير في خندق واحد"، مشيراً إلى أن الوليد بن طلال خرج في حوار في العام 2013 وقال إن قناة "الجزيرة" القطرية هي قناة الشعوب وأن "mbc" و"العربية" قنوات الحكام، وأشعر أنه لا يزال مقتنعا بذلك، متسائلًا: “هل أنت مقتنع حتى الآن بذلك بعد كل ما حدث"؟ ومؤكدا ان "الجزيرة” قناة قتلت الشعوب وانهتها…

وقال: ولو كانت قناة "العرب" التي كنت سلمتها الى جمال خاشقجي اتعملت في قطر، واستمر المشروع فيها، ماذا كان وضع المشروع اليوم؟ هل رأيت قطر؟ هل رأيت قناة الجماهير على حقيقتها"؟

وتابع: "آن الأوان أن تنظر للأمور بشكل مختلف، لا يجب أن تكون معجبا بـ"العربية" و"MBC"، لكن قدم لنا نموذجا. أنا راجل بشتغل فى الإعلام بقالي 25 سنة، أنا أعلم تماماً أن الهدم فى الإعلام سهل جدا، ولكن أبني دولة هو دا الصعب، "الجزيرة" شغلها سهل والإعلام الإخواني، شغله سهلة بأن تهاجم شخص كل يوم، لكن من الصعب أن تبني دولة".

رد ادريس الدريس

في المقابل، فتح الإعلامي إدريس الدريس النار على عمرو أديب ردا عليه، وقال خلال برنامجه "الأسبوع في ساعة" عبر قناة "خليجية": "لا يليق “بالعربية” أن تسمح لعمرو أديب بأن يضع الإسقاطات الكاذبة على الأمير الوليد بن طلال".

وأضاف: "لا تعلمنا أنت عن مواقف "العربية" ومجموعة "MBC"، فهي قنواتنا السعودية والعربية التي نفخر بها ونعرفها، قبل أن تأتيها وتعمل بها قبل يومين، وتزايد بها علينا. لا يليق "بالعربية" أن تسمح لعمرو أديب أن يضع الإسقاطات الكاذبة على الأمير الوليد بن طلال".

وتابع "بعد أن سمعت تعليق عمرو أديب ودفاعه الهزيل والمتهتك حزنت وضحكت، فليس من الشطارة أن تتكئ على بعض الأسماء لتنتصر لمواقفك وتقوي حجتك".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى