ماذا قدّم أليكس رودريغز لخطيبته جنيفر لوبيز في ميلادها الـ 50؟

مِن عادة المشاهير الاحتفال بأعياد ميلادهم عن طريق إقامة الحفلات الباذخة في أماكنٍ راقية، وتنضم النّجمة العالمية، جنيفر لوبيز، لهؤلاء المشاهير في مُعظم مُناسبات أعياد ميلادها.

لكنّ السّن الذّهبي "50" كان لَهُ طابعٌ خاص ومُختلف عن أي ذكرى ميلادٍ أخرى بالنّسبة للوبيز، وإذا كانت تحتفلُ بطريقةٍ باذخة في السّابق، فميلادها الـ 50 تخطّى ذلك.

ففي أمس الأربعاء، بلغت المُغنّية والممثلة والرّاقصة جنيفر الـ50 من عُمرها، وحضّرت لنفسها طريقة استثنائية من أجل الاحتفال بهذه المُناسبة، كانت عِبارة عن جولة غنائية عالمية بأكملها، حملت اسم "It's My Party"، أي "هذه حفلتي"، إلى جانب إقامة السّهرات الفاخرة في أجمل الولايات.

كما ضجّت وسائل التواصل الاجتماعي بتهنئة لوبيز بميلادها، ومن النّاس الذي أبدوا اهتمامًا كبيرًا بهذه المُناسبة، خطيبها لاعب البيسبول السابق، أليكس رورديغز، إذ قدّم لها هديّة ثمينة للغاية، كانت عبارة عن سيارة بورش 2019 من طِراز "911 G"TS باللون العنّابي، يبدأ سعرها من 120 ألف دولار.

حَرص أليكس على توثيق لحظة تسليم السّيارة للوبيز بعدسات الكاميرة الاحترافية، وكان قد لفّها بربطة بو عِملاقة قبل أن تُجرّبها جينيفر والأطفال.

وفي تهنئته لها، نشر أليكس فيديو عبر حسابه في ، عبّر فيه عن حُبّه لخطيبته، وأخبارها بأنّها تُشعرهُ بأنّ كل يوم هو ميلاده، ثُمّ شكرها على شغفها وإلهامها والطّاقة الإيجابية التي تمدّه بها.

 

 

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى