الشافعي يُؤكِّد أنّ طرح "عدى الكلام" بداية لعودة الريادة للأغنية المصرية

الشافعي يُؤكِّد أنّ طرح "عدى الكلام" بداية لعودة الريادة للأغنية المصرية
الشافعي يُؤكِّد أنّ طرح "عدى الكلام" بداية لعودة الريادة للأغنية المصرية

طرح النجم المغربي سعد لمجرد أحدث أغنياته «عدى الكلام» منذ قليل، حيث قدمها باللهجة المصرية وتعاون خلالها مع الملحن عزيز الشافعي والموزع الموسيقي توما والشاعر أمير طعيمة.

وقال الملحن عزيز الشافعي إن كواليس الأغنية بدأت منذ إعلان سعد لمجرد نيته تقديم عمل مصري واتفق مع أمير طعيمة وبدأ يسمع أكثر من أغنية حتى اتصل بي «طعيمة»، وأخبرني أن سعد يريد تقديم أغنية جديدة وهي «عدى الكلام».

وأضاف عزيز الشافعي أن أغنية «عدى الكلام» تعتبر البداية لإعادة الريادة للأغنية المصرية خارج الحدود وتحديدًا في المغرب والجزائر لما شهداه من تطور كبير في عالم المزيكا خلال السنوات الأخيرة.
وتابع: «في فترة التسعينيات كان يجرى معرفة المطربين الأجانب من خلال بوابة الموسيقى المصرية ولكن خلال السنوات الماضية أصبح هناك تطور في الأغنية المغربية واللبنانية والجزائرية والعراقية».
وأكد أن المنافسة الموسيقية حاليا أصعب خاصة أن الفن المصري موجود في الخارج بتجارب ناجحة مثل نانسي عجرم وحسين الجسمي ووائل جسار، ولكن هذه التجربة أن نقدم أغنية مصرية كألحان وتوزيع وكلمات لنجم له شعبية جارفة في الوطن العربي كله مثل سعد المجرد، هي خطوة إيجابية.

واستكمل: «سعد لمجرد قرر أن يقدم أكثر من تجربة مصرية و«عدى الكلام» تعتبر البداية وأتمنى أن تحقق الأغنية النجاح وإعجاب الجمهور خاصة الجمهور المغربي؛ لأنه تعرف على الثقافة المصرية من خلال أصوات عمرو دياب وشيرين عبدالوهاب ولكن عندما يعلمها ويسمعها من صوت سعد لمجرد سيكون الأمر مختلفا».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى