مهرجان البحر الأحمر السينمائي يعقد دورته الثانية بالنصف الثاني من 2021

مهرجان البحر الأحمر السينمائي يعقد دورته الثانية بالنصف الثاني من 2021
مهرجان البحر الأحمر السينمائي يعقد دورته الثانية بالنصف الثاني من 2021

اعلنت إدارة مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي، أن موعد انطلاق الدورة الثانية من المهرجان سيكون في النصف الثاني من العام 2021.

ليكون أول مهرجان دولي يبدأ بالدورة الثانية مباشرة، بعدما اضطرته ظروف انتشار وباء "" إلى إلغاء الدورة الأولى التي كان مقرر لها الانطلاق في مارس 2020 بمدينة "جدة".

وكشف البيان الصادر عن إدارة المهرجان إلى تفاصيل الدورة الثانية، التي ستكون كالتالي كما جاءت في نص البيان:

"نوّد أن نشارككم بعض من الأفكار إزاء خططنا المستقبلية لمهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي.

لقد اتخذنا القرار اللازم بتأجيل الدورة الإفتتاحية التي كان من المزمع انطلاقها، في 12 مارس، في جدة التاريخية، نظراً لظروف جائحة فيروس الكرونا المستجد وخطرها الداهم. لقد بات من الواضح الآن استحالة اتمام الدورة حضورياً، وبذات برنامجها وهيئتها المعلنة. لذى فقد قررنا ان نعلن تحوّل الدورة الأولى الى دورة رسمية "مُلغاة".

نوّد بهذه المناسبة أيضاً، ان نعلن البدء في تجهيز الدورة الثانية التي سوف تقام في موعد جديد، في النصف الثاني من عام 2021. إن هذا القرار إنما يراعي تطورات الواقع الجديد، ومنها تعطل أغلب عمليات إنتاج الأفلام في جميع أنحاء العالم. كما أن قرارنا يراعي أيضاً متطلبات الصحة والسلامة للجميع.

ستواصل مؤسسة مهرجان البحر الأحمر السينمائي دعم صناعة الأفلام الناشئة، كما سوف تستمر في دعم صناع الأفلام والمواهب من كل أنحاء العالم.

سوف يستمر صندوق الدعم الإجتماعي الذي اطلقته المؤسسة، في استقبال طلبات العون لدعم صنّاع الأفلام الذين تضرروا او تكبدوا

خسائر مالية إثر الإجراءات الوقائية التي اتُخذت في مواجهة فيروس كورونا COVID-19.

كما أننا نعلن استئناف معمل أفلام البحر الأحمر بالتعاون مع شركائنا الأكاديميين TorinoFilmLab، لإنهاء الدورة الأولى رقمياً. اذ سوف يتم الإعلان في شهر سبتمبر عن المشروعيّن الفائزين بجائزتيّ الإنتاج التي تقدر كل منهما ب500 ألف دولار أمريكي. حيث تتاح الفرصة أمام المشاريع الـ 12 المشاركة لتقديم النسخ النهائية من مشاريعهم أمام لجنة تحكيم مستقلة سيتم الإعلان عنها، وذلك من خلال لقاء رقمي سوف يتم تنظيمه تحت مظلة ملتقيات تورينو فيلم لاب الرقمية. اسمحوا لنا ان نستغل الفرصة للإعلان عن خطط لتطوير وتوسع مسارات التطوير الخاصة بمعمل البحر الأحمر، في 2021، واستمرارها مع شركائنا TorinoFilmLab.

إضافة إلى ماسبق، سوف تستمر مؤسسة مهرجان البحر الاحمر في دعم وترويج الأفلام التي تم إنتاجها للدورة الأولى، او تم الإسهام في إنتاجها، وذلك في إطار تشجيع عرضها في دور السينما او توزيعها عبر المنصات الإلكترونية، مدفوعون بدافع أصيل في دعم صنّاع الأفلام. دائما في ظل الالتزام بكافة اشتراطات الصحة والسلامة.

سوف نبقى مخلصين للنهج الذي رسمناه منذ البداية في التنوع والإنفتاح على الجميع. الفيلم السينمائي يقدم نافذة فريدة لإكتشاف العالم، وفرصة للتبادل الثقافي والمعرفي، ونحن مستمرون لإعلاء هذه القيم.

نتطلع لاستئناف الرحلة سوياً

حافظوا على سلامتكم وصحتكم."

يذكر أن إدارة مهرجان البحر الأحمر السينمائي كانت قد اعلنت يوم 15 يوليو الجاري في بيان صحفي عن مغادرة مديره التنفيذي محمود الصباغ، أوضح مغادر محمود الصباغ مؤسسة مهرجان البحر الأحمر السينمائي، بعد انتهاء فترة تكليفه في مرحلتها التأسيسية، التي تضمنت عدة مباردات تضمنت قطاع الأفلام.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى