مديحة الحمداني ترفض الحديث عن علاقتها بالفنان السوري قصي خولي

مديحة الحمداني ترفض الحديث عن علاقتها بالفنان السوري قصي خولي
مديحة الحمداني ترفض الحديث عن علاقتها بالفنان السوري قصي خولي

ظهرت التونسية مديحة الحمداني، في "لايف" عبر حسابها على موقع "" للحديث مع جمهورها وتلقي أسئلتهم وإعلانها عن مشروعها الجديد، غير أن الأمور تطرقت إلى تفاصيل لم ترغب في الحديث عنها بشأن علاقتها الفترة الحالية بالفنان السوري قصي خولي والد طفلها.

ورفضت الحمداني الحديث في تفاصيل تخص هذا الشأن بعدما سُئلت لأكثر من مرة عن هذا الموضوع، وتلقت أسئلة بشأن الانفصال والعلاقة الحالية، غير أنها تفاعلت مع اثنين من المتابعين أحدهما قال لها: "فضحتي الزلمة وهلق ما بدك تحكي عن الموضوع؟".

وقالت مديحة: "ثواني ندخل على هذا الشخص نسويله بلوك.. إيه أنا عاملة ليكم جو حلو عشان نضحك وأنا مرتاحة متنكدوش عليا"، بينما قالت لها متابعة وهي أحد المتابعين: "احكيلي عن قصي"، فردّت عليها قائلة: "أكيد انتوا تعرفوه أحسن مني احكيلي إنتي عليه".

وتحدث بعضهم عن شؤونها الخاصة حول فترة الحمل والولادة، وسئلت عن إمكانية إجراء عملية تجميل لتكبير "شفاهها" فقالت: "هما أصلًا كبار ما أبغى أسوي عمليات تجميل"، موضحة أن إطلاق اسم "مديحة" عليها كان باختيار من والدتها وذلك لشغفها بالفنانة المصرية مديحة كامل.

وقالت مديحة الحمداني إنها كانت قبل الحمل رياضية من الدرجة الأولى وكان جسمها "فظيعا" كونها كانت ملتزمة بالأكل بشكل يومي من نفس نوع الأطباق دون زيوت ودون تغيير سوى مرة واحدة في الأسبوع، متابعة: "كان عندي وقت للتمرين وقبل الحمل كان وقتي مقسم بين العمل والرياضة وكنت أمارس رياضتي (مواي تاي، و"كونغ فو)" وهي رياضات من أنواع الفنون القتالية".

وتابعت: "ابني (فارس) أطبخ له أكل صحي، وشكل جسمي حاليًا ليس كالصور الأخيرة التي نشرتها هذا هو الواقع والواحد لما يكون وحدون دون التزامات بطفل هتلتزم بنفسك لكن لما يكون عندك طفل هيكون ليه الأولوية".

وأكدت عند سؤالها عن اسم ابنها "عميد" أم "فارس" فحسمت الجدل الدائر في هذا الشأن قائلًة: "ابني مسجل فارس في شهادة ميلاده ووالده ينادي له باسم عميد وأنا أنادي له فارس"، رافضًة الاستجابة لأحد المتابعين بأن تنشر له فقالت: "ليش أنشر له صوره تتاخد على مواقع ومجلات ويبدأوا يلفقوا بقصصه، لما يكبر يكون باختياره يحب يكون معروف أم لا محبش ناخد القرار على ولدي".

وأردفت مديحة الحمداني: "لست أول امرأة تحدث لي أزمات دائمًا نطيحو ونقفوا وهذه هي الحياة المشكلة اللي صارت لي الحمد لله تعاملت معها عندي مخي وشخصيتي ونعرف روحي نبني من جديد وبعتبر إن صاحبك وصديقك هو دراعك ومخك".

واستطردت: "طولي 173 وزني زايد كتير الفترة هذه المفروض بكون 65 كيلو في الطبيعي ولكن زاد حاليًا 10 كيلو وده زيادة عن الوزن العادي"، مردفًة: "لم أولد في فمي معلقة دهب أنا تعلمت أتثابر ولست الأولى والأخيرة اللي تحصل ليها مشكلة وأقول الحمد لله على كل شيء الصحة وولدي".

واستطردت: "المشكلة في مجتمعنا وكلماته اللي بتبني مننا شخصية ضعيفة خلانا شوية نخافو بسبب المجتمع والعادات والتقاليد ولكن الحمد لله غربتي علمتني وأنا صغيرة وأمي عمرها ما قالت لي ما تعملي شيء علطول تقولي اللي مقتنعة بيه اعمليه تنصحني وتتركني آخد قرار".

وانفعلت على متابعة سألتها عن سبب عدم ظهورها في التلفزيون فقالت: "ليش يجيبوني في التلفزة شو أكون أصلًا قالولك عليا ممثلة ولا مغنية".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى