مذيعة تركية تتراخى وتفقد وعيها مختفية عن الشاشة (فيديو)

مذيعة تركية تتراخى وتفقد وعيها مختفية عن الشاشة (فيديو)
مذيعة تركية تتراخى وتفقد وعيها مختفية عن الشاشة (فيديو)

في حادثة مفاجئة حصلت على الهواء مباشرة في إحدى القنوات التلفزيونية التركية، فقدت المذيعة Nilgün Balkaç، وعيها أثناء تغطيتها لما يسمونه "يوم النصر" في ، بمناسبة مرور 98 سنة على اليوم الذي دارت فيه "معركة دوملوبونار" المعتبرة جزءا من "حرب الاستقلال التركية" التي استمرت من 1919 إلى 1922 بقيادة كمال أتاتورك ضد اليوناني، وانتهت بنصر الأتراك.

وأظهر مقطع فيديو نشر عبر موقع ""، لحظة تراخي بالكاش وفقدانها الوعي لتختفي عن الشاشة.

والمذيعة التركية بالكاش تبلغ من العمر 51 سنة، وهي من محطة Trt التلفزيونية التركية.

يذكر أن أردوغان كان شن حملة انتقادات شعواء خلال هذا اليوم ضد مسؤولين أوروبيين وصفهم بعديمي الكفاءة

وأثناء تسليمه شهادات لضبّاط في أنقرة، خلال احياء هذا "العيد الوطني" الذي تحتفل به البلاد تأريخا لانتصار جيش أتاتورك على القوّات اليونانيّة تساءل الرئيس التركي "هل يقبل الشعب بما قد يتعرّض له بسبب هؤلاء المسؤولين الجشعين وغير الكفؤين؟". وأضاف "هل يعلم الشعب الفرنسي الثمن الذي سيدفعه بسبب هؤلاء المسؤولين الجشعين وغير الكفؤين؟".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى