غير فيلم Interstellar.. عشرة أفلام أخرى عظيمة عن السفر عبر الفضاء

شهد تاريخ السينما صدور بعض أفلام الفضاء العظيمة، بدايةً من الفيلم الفرنسي الصامت Le Voyage Dans la Lun أو "رحلة إلى القمر" الصادر عام 1902 وصولاً إلى تُحفة المُخرج ستانلي كوبريك 2001: A Space Odyssey إنتاج عام 1969.

لكن بمرور السنين يبدو أن هُناك المزيد والمزيد من حبكات أفلام الفضاء، والتي تتمحور بالطبع حول فكرة السفر عبر الفضاء، مع وجود أفلام ذات صورة سينمائية خلابة حققت نجاحاً تجارياً هائلاً مثل ملحمة المُخرج كريستوفر نولان Interstellar إنتاج عام 2014.

وفي الفترة بين عامي 2010 و2019، أنتج صناع السينما بعض أفضل العروض السينمائية في تاريخ هذه الفئة. أعدّ موقع CinemaBlend الأمريكي قائمة بـ11 فيلماً عظيماً عن السفر عبر الفضاء صدرت في الأعوام العشرة الماضية.

1) فيلم Interstellar إنتاج عام 2014

لا تزال الجماهير تُناقش النهاية المُثيرة للجدل لهذا الفيلم، الذي يتناول تيمات الفضاء والسفر عبر الزمن ودراما العلاقة الأب والابنة، ولكن رُغم المشاهد الختامية للفيلم التجاري الناجح الذي بلغت مُدته حوالي ثلاث ساعات، يظل فيلم Interstellar واحداً من أكثر الأفلام التي صدرت في السنوات العشر الماضية إبداعاً وإمتاعاً.

إعلان الفيلم

لا يقتصر الأمر على كونه يضم واحداً من أعظم أداءات المُمثل ماثيو ماكونهي التمثيلية، فضلاً عن موسيقى تصويرية رائعة للمؤلف الموسيقي هانز زيمر، وإنما لتقديمه أيضاً أفكاراً ثورية فيما يتعلَّق بالسفر عبر الفضاء والنسبية، والأهم من كل ما سبق، إشارته لسعي الإنسانية إلى إيجاد أجوبة على التساؤلات الحياتية.

أضف لذلك لقطاتٍ مُدهشة للثقوب السوداء والثقوب الدودية، فضلاً عن فراغاتٍ باقية في قلوب العديد من الشخصيات، أنت نفسك ستحظى بمُغامرة تستحق أن تقوم بها مُجدداً بعد ست سنوات من إنتاجه. 

2) فيلم Ad Astra إنتاج عام 2019

هُناك أفلامٌ عظيمة عن السفر عبر الفضاء، وهذا الفيلم واحدٌ من ألمع هذه الأفلام، للمخرج جيمس غراي الذي تحكي قصته السوداوية عن رجلٍ مُحطمٍ يسعى للعثور على والده المفقود منذ زمنٍ طويلٍ في أعماق الفضاء.

فيلم Ad Astra الذي قام فيه براد بيت بدور روي ماكبرايد، قام بعملٍ رائعٍ بتحويله ما يبدو أنها وظيفة عادية تقوم بها شخصيته الرئيسية إلى رحلةٍ ملحمية إنسانية طويلة في الفضاء لا نعلم إذا كان سيعود منها أم لا. وإن عاد، كيف ستؤثر عليه هذه الرحلة؟

بحلول الوقت الذي تظهر فيه شخصية كليفورد ماكبرايد التي يؤديها المُمثل توم لي جونز، يكون ابنه قد شهد على ما لا يخطر على البال أو الخاطر، وسيتحتَّم عليه تعلُّم المزيد من الدروس قبل نهاية الرحلة. 

3) فيلم First Man إنتاج عام 2018

كلنا نعرف نيل أرمسترونغ، باعتباره أوّل شخص يمشي على سطح القمر عام 1969. وفي هذا الفيلم يحكي لنا المُخرج داميان شازيل جانباً آخر من رائد الفضاء نيل آرمسترونغ لم يشهد عليه سوى قليل من الناس. بتضمينه وفاة ابنة آرمسترونغ في المشاهد الأولى من الفيلم.

تمكّن المُخرج من أن يُضيف عُمقاً وعاطفة فضلاً عن نوعٍ غير مُعتادٍ من الشعور بالفخر لفيلمٍ نأى بنفسه عن أفلام السفر عبر الفضاء المُعتادة. كما أنه تجنّب تضمين تلك اللقطات العُلوية لصواريخ تنطلق صوب الفضاء، وبدلاً من ذلك ركز على رائد الفضاء الذي يُجسّد دوره غوسلينغ وما كان يختلج في صدره وقت الانطلاق في رحلته. 

4) فيلم The Martian إنتاج عام 2015

قد لا تكون قصَّة المخرج ريدلي سكوت الملحمية عن مدى قوة علم الهندسة والروح الإنسانية قد أحرزت نجاحاً في فئة الأفلام الكوميدية، بيد أن هذا لا يعني أن فيلم The Martian ليس رائعاً ومُستحقاً لكلّ الثناء الذي حظي به منذ صدوره في عام 2015.

The Martian أحد أجمل أفلام الفضاء

كل شيء بداية من أداء الممثل مات ديمون لدور رائد الفضاء المُحاصر وصولاً إلى أداء جيسيكا تشاستين لدور ميليسا ويليامز، فضلاً عن بقية أفراد الطاقم والعُلماء على كوكب الأرض الذين يبتدعون طُرقاً مُدهشة خاطروا فيها بالأرواح والموارد، فضلاً عن الكثير من الأموال لإعادته إلى وطنه سالماً.

كل هذا يجعل الفيلم مُستحقاً للمكان الذي يشغله في هذه القائمة، بيد أن هذا ليس كل ما في الأمر. رُغم مرور خمس سنوات على عرضه في دور السينما، فإن اللقطات التي أخذها للفضاء وسطح كوكب المريخ والمُختبرات والمُنشآت على كوكبنا أضافت الكثير في المُجمل إلى هذا الفيلم عن السفر عبر الفضاء الذي فاجأنا بمدى حيويته. 

5) فيلم Gravity إنتاج عام 2013

على النقيض من الأفلام الأربعة الأولى في هذه القائمة، لم يكن فيلم Gravity إنتاج عام 2013 للمخرج ألفونسو كوارون معنياً بموضوع سفر رُواد الفضاء إلى وجهةٍ بعيدة قدر تركيزه على رحلتهم في العودة إلى الوطن.

فالرحلة المحفوفة بالمخاطر لريان ستون (ساندرا بولوك)، بعد نجاتها من دمار مركبتها الفضائية أثناء العودة إلى الوطن وموت جميع أفراد طاقمها، تلك الرحلة التي دارت في مدة زمنية قدرها 91 دقيقة، هي عملٌ فنيٌّ قادر حقاً على الصمود في وجه الزمن.

وما زاد من جودة الفيلم هو أداء المُمثل جورج كلوني لدور مات كُوالسكي الذي يُساعد في توجيه ريان في رحلتها في تلك الأثناء التي تتوصل فيها إلى طُرق مُختلفة للعودة إلى أمان الهبوط على الأرض.

حاز الفيلم 7 جوائز أوسكار، وذهبت إحدى هذه الجوائز إلى فئة أفضل مُخرج، وقد استحق الفيلم كل جائزة منهم. 

6) فيلم Lucy In The Sky إنتاج عام 2019

فيلم الفضاء الدرامي Lucy In The Sky من إنتاج عام 2019، المُقتبس عن قصة حياة رائدة الفضاء السابقة ليزا نواك، يتتبع قصة لوسي كولا (ناتالي بورتمان)، رائدة الفضاء العاجزة عن التخلص من تأثير رحلتها الأولى إلى الفضاء لدرجة فقدانها القدرة على التواصل مع زوجها أو عائلتها.

ما نشهد عليه لاحقاً هو ولع امرأة بالعودة إلى الفضاء، مهما كلفها الأمر ومهما كان الثمن. وباستمرار الفيلم، تُصبح لوسي مهووسة بواحدٍ أو اثنين من زملائها من رواد الفضاء، وبداية من هذه اللحظة تأخذ الأمور منحىً خطيراً.

فشل الفيلم في تحقيق أي نجاح في شباك التذاكر، فضلاً عن تلقيه انتقاداتٍ لاذعة من قبل النُقاد في بدايات عرضه، بيد أنه لا زال يُقدم تحليلاًً عميقاً لوجدان شخصية تأثرت بشدة بتجربة السفر عبر الفضاء.

7) فيلم Life إنتاج عام 2017

بالإضافة إلى كل أفلام الفضاء العظيمة التي نالت استحساناً نقدياً، كان هُناك عددٌ كبير من أفلام الرعب والخيال العلمي التي صدرت أيضاً.

أفضل مثال على ذلك فيلم Life المُرعب الذي يندرج تحت تيمة أفلام غزو المخلوقات الفضائية، الذي تباهى بطاقم مُمثليه الذي اشتمل على ريان رينولدز وجيك جيلنهال وريبيكا فيرغسون الذي جسدوا أدوار أفراد أحد الطواقم على متن محطة الفضاء الدولية، تلقوا عينة تُربة من سطح كوكب المريخ الذي يُفترض وجود حياة فيه.

حالما يؤتى بالعينة على متن سفينة الفضاء، تبدأ الأحداث الجنونية في التجلِّي. ببطءٍ في البداية، قبل أن تصل إلى ذُروتها باختطاف أحد الكائنات الفضائية للعُلماء الواحد تلو الآخر ومُحاولة منع السفينة من العودة إلى الأرض.  

8) فيلم High Life إنتاج عام 2018

أمّا هذا الفيلم فهو من بطولة روبرت باتينسون، النجم السابق لسلسلة أفلام Twilight وهو بالطبع ليس مُستجداً فيما يتعلق بعالم أفلام الخيال العلمي التشويقية وأفلام الفضاء التي تُركز على نفسية أبطالها.

وأبرز مثال على ذلك هو فيلم High Life إنتاج عام 2018، الذي يلعب فيه باتينسون دور مونتي، وهو واحد من مساجين عدة محكوم عليهم بالإعدام، يُرسلون إلى أعماق الفضاء للعثور على ثقبٍ أسود ليستخرجوا منه شكلاً جديداً من أشكال الطاقة.

إلى جانب تصدِّي الفيلم إلى المادة المُظلمة المُحيطة بالهوة التي لا نهاية لها المُسماة بالثقب الأسود، يتناول الفيلم أيضاً مسائل مثل ولادة الأطفال من خلال التلقيح الاصطناعي وعثور المرء على غاية من وجوده في الكون، فضلاً عن تصالح المرء مع ماضيه. 

9) فيلم The Wandering Earth إنتاج عام 2019

قد تتذكر فيلم The Wandering Earth ليس بسبب مُشاهدتك لفيلم الخيال العلمي الصيني الملحمي، بل بسبب العناوين الرئيسية المُستلهمة من حقيقة أنه حقق إيرادات في شباك التذاكر بلغت 700 مليون دولار، حقق منها ما يقل عن 6 ملايين دولار فقط على المُستوى المحلي.

تدور أحداث الفيلم في عام 2061، وتتمحور قصته حول إحدى حضارات الأرض التي ترى أنه من الأجدى بكل بساطة نقل الكرة الأرضية إلى نجمٍ آخر عند تحوُّل الشمس إلى نجمٍ أحمر عملاق.

هذا التناول غير التقليدي لهذه الفئة من الأفلام ثوري للغاية، فضلاً عن إضافته قدراً من التشويق والمُتعة. 

10) فيلم Europa Report إنتاج عام 2013

غزا فيلم Europa Report دور العرض وشبكات البث في جميع أنحاء العالم، ويمزج فيلم الخيال العلمي والرعب الصادر عام 2013 لقطات مُصورة لسفينة الفضاء يوروبا التي تنطلق إلى أحد أقمار كوكب المُشترى الذي يحمل نفس الاسم بعد اكتشاف إمكانية وجود حياة على سطحه.

حتى بعد فقدان أفراد الطاقم لسُبل التواصل مع الأرض، يستمرُّون في تنفيذ مهمتهم، إذ هم على دراية بمدى رغبتهم في معرفة ما إن كانت هُناك صوراً أخرى من الحياة خارج دائرة الراحة المُتمثلة في كوكبنا الأم. 

11) فيلم Hidden Figures إنتاج عام 2016

ثم هُناك فيلم السيرة الذاتية والدراما Hidden Figures، الذي لا يتصدَّى في واقع الأمر إلى ذهاب شخصياته الرئيسية أو سفرهم عبر الفضاء، بيد أنه يُجسد سيرة عالمة رياضيات كان لها دوراً فعالاً في مُساعدة رُواد الفضاء الأمريكيين على مُغادرة كوكب الأرض في مطلع الستينيات.

يستعرض الفيلم المُقتبس عن قصة حقيقية ورُشح لجائزة أوسكار، باستفاضة الظروف المُتقلبة التي واجهتها النساء الأمريكيات من أصلٍ إفريقي ممن ناضلوا ضد التفرقة العُنصرية في وكالة ، في الوقت الذي كانت تخوض فيه الوكالة الفضائية حربها ضد السوفيتيين في خضم سباق الفضاء.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى