تعهدا بعدم استغلال ابنتهما للتربح.. الإفراج عن اليوتيوبر المصري أحمد حسن وزوجته بكفالة مالية

تعهدا بعدم استغلال ابنتهما للتربح.. الإفراج عن اليوتيوبر المصري أحمد حسن وزوجته بكفالة مالية
تعهدا بعدم استغلال ابنتهما للتربح.. الإفراج عن اليوتيوبر المصري أحمد حسن وزوجته بكفالة مالية

أخلت النيابة المصرية، الجمعة 18 سبتمبر/أيلول 2020، سبيل اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته، بعد اعتقالهما، الأربعاء الماضي، إثر بلاغ مقدم من المجلس القومي للطفولة والأمومة بدعوى "ترهيبهما ابنتهما الصغيرة إيلين واستغلالها للتربح من وراء نشر فيديوهات مسيئة". 

وسائل إعلام محلية أكدت أن النيابة قرر إخلاء سبيل المتهمين بكفالة تقدر بـ40 ألف جنيه مصري على ذمة القضية، بعد تعهدهما بعدم تكرار هذه الحوادث، وحسن رعاية ابنتهما. 

المصادر المحلية أشارت إلى أن النيابة عدلت قرار حبسهما الذي كان المفترض أن يستمر لـ4 أيام،  بعد أن اكتشفت أن الفيديوهات المنشورة لطفلتهما على قناة اليوتيوب لم تحقق أرباحاً بالمقارنة بالفيديوهات المنشورة للزوجين من قبل. 

لكن النيابة كلفت المجلس القومي للطفولة والأمومة باستمرار متابعة حالة ابنتهما،  والتأكد من الإيفاء بتعهدهما بحسن رعايتها، وندمهما على ما ارتكباه في حقها. 

حادثة الاعتقال: الأربعاء 16 سبتمبر/أيلول، اعتقلت الشرطة المصرية اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته زينب، بعد قيامهما بترويع ابنتهما، ونشر تلك الفيديوهات عبر قناتهما الرسمية عبر اليوتيوب، وحررت محضراً بالواقعة.

إذ استدعت النيابة المصرية الثنائي أحمد حسن وزينب محمد للتحقيق بشأن البلاغات المقدمة ضدهما، ومواجهة اتهامات مرتبطة بترهيب طفلتهما، قبل أن يختفي الثنائي المصري وانتشار أخبار بشأن فرارهما خارج البلاد.

إحالتهما للتحقيق: صحيفة "اليوم السابع" المصرية كشفت أن حملة أمنية لمديرية أمن نجحت في القبض عليهما بناءً على إذن من النيابة، بعد تقديم المجلس القومي للأمومة والطفولة بلاغاً ضد أحمد حسن وزوجته، بنشر فيديوهات واستغلال طفلتهما، وتم القبض عليهما بالقرب من الطريق الدائري في نطاق حيّ البساتين، وهما أحمد حسن حسين (26 سنة)، وزينب محمد رجب زوجته، واتخذت الإجراءات القانونية اللازمة تجاه المتهمين، وأُحيلا إلى النيابة للتحقيق معهما.

من جهته، قال صبري عثمان، مدير عام نجدة الطفل، إنه حينما عرض الأمر على الدكتورة سحر السنباطي، أمين عام مجلس الطفولة والأمومة، وجَّهت على الفور بتقديم بلاغات رسمية بمكتب النائب العام، وبالفعل تم تحريك البلاغات لنيابة حلوان ومنها لنيابة البساتين.

كما أضاف أن النيابة قامت باستدعاء أخصائي المجلس القومي للطفولة، وتم توضيح سبب تقديم البلاغات، وأبرزها تعرُّض طفلة بريئة لانتهاكات نفسية عنيفة من والديها، وهو ما يعد إساءة لكرامة وحقوق الطفل.

بينما طلبت النيابة تقديم تقرير حالة للطفلة وكيفية التعامل مع الموقف، كما تم إصدار إذن بالقبض على أحمد حسن وزينب، وبالفعل توجهت قوة من قسم الشرطة من أجل التنفيذ، وذهبت إلى فيلا أحمد حسن وزينب بأحد الكومباوندات السكنية بالطريق الدائري.

فيديو مثير للغضب: الفيديو الذي نشره الثنائي على قناتهما بموقع وهما يقومان بمقلب في صغيرتهما، تضمّن قيام زينب بتلوين وجهها باللون الأسود لملاحظة رد فعل طفلتها، إذ ظهرت سيدة يبدو أنها قريبة الثنائي، وهي تحمل الطفلة إيلين، التي بدت على وجهها حالة من الاندهاش عند اقتراب والدتها منها، ما تسبب في ذُعرها ودخولها في نوبة بكاء شديدة، وسط ضحكات من الأم والأب على الطفلة التي لم تجد سوى النوم للخروج من حالة الرعب التي أصابتها.

الفيديو أثار غضب وسخط رواد والجمعيات المدافعة عن حقوق الطفل، إذ أعلن المجلس القومي للطفولة والأمومة اتخاذ الإجراءات القانونية ضد الزوجين أحمد حسن وزوجته؛ وذلك لترهيب ابنتهما وتعريض حياتها للخطر، واستغلال ذلك لتحقيق أرباح مادية.

كما طالب مسؤول بوزارة التضامن الاجتماعي بتوجيه تهمة الاتجار في البشر للزوجين، وفقاً للمادة 291 من قانون العقوبات، وقانون مكافحة الاتجار في البشر لسنة 1964، التي تصل عقوبتها إلى السجن المؤبد، وغرامتها 500 ألف جنيه (30 ألف دولار تقريباً)، وفقاً لما نشرته وسائل إعلام محلية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى