إلهام الفضالة: فقدت الإحساس بـ"خدّي" بسبب عملية تجميل!

إلهام الفضالة: فقدت الإحساس بـ"خدّي" بسبب عملية تجميل!
إلهام الفضالة: فقدت الإحساس بـ"خدّي" بسبب عملية تجميل!

لم تسلم الفنانة الكويتية إلهام الفضالة من الانتقادات فور كشفها عن تعرضها لتشوّه في وجهها نتيجة خضوعها لعملية تجميل جديدة كانت قد أجرتها مؤخرًا، ليطالبها المتابعون بالتوقف عن هذا الأمر حفاظًا على صحتها وحياتها.

ووثقت الفضالة، 45 عامًا، مقطع فيديو، وقالت فيه بأن هناك مشكلة حقيقية واضحة في خدها الأيسر بسبب العملية والتي تسببت في تورمه وفقدانها الإحساس به حيث قالت: " لمن يسأل عن مشكلة وجهي بالفعل خدي متورم بسبب العملية الأخيرة حيث لا اشعر به، وذلك بسبب تخديره أثناء العملية بأكثر من حقنة، لذلك البعض يقول أن وجهي معوج لكن في الحقيقة ذلك نتيجة التورم الحادث بعد العملية".

وتأتي هذه العملية بعد سلسلة منها أجرتها خلال الفترة الماضية فتسبب بعضها بتشوّه وجهها، وقد أطلت الفنانة منذ أسابيع وهي تكشف عن ندمها لإجراء إحدى عمليات التجميل التي تسمي "تكساس" حيث نشرت الفضالة فيديو لها تؤكد فيه أنها أصبحت تجد جزءا من وجهها بات مترهلا وتحتاج إلى عملية جديدة فيه لكن بعد أن أجرت العملية الأخيرة يبدو أنها تعاني من جديد من فشلها.

وكانت إلهام فضالة في بدايتها الأولى تظهر بوزن زائد ووجه ممتلئ، ولم تكن تخضع حينها لأي نوع من عمليات التجميل، إلا أنها لاحقاً بدأت بعملية تصغير الأنف ورفعه، ثم فقدان الوزن تدريجياً مع عمليات تجميلية واضحة جداً ومنها ملء الخدود والبوتوكس، وسحب العيون وتكبير الشفاه، ثم نحت الذقن مؤخراً؛ ما جعل مظهرها حديثاً يختلف تماماً عن السابق.

وفي الشأن الدرامي؛ انشغلت الفنانة إلهام الفضالة مؤخرًا بتصوير مشاهدها من مسلسل "الكون في كفه" والمقرر عرضه في شهر رمضان 2020 ، ويشاركها البطولة مجموعة كبيرة من نجوم الخليج على رأسهم الفنان عبدالله الطليحي، وكفاح الرجيب، وناصر عباس، وعبدالله بهمن، ومرام البلوشي، والعمل من تأليف علي دوحان، وإخراج سائد الهواري.

وتأتي هذه المشاركة بعد مسلسل "وما أدراك ما أمي"، الذي تم عرضه في رمضان 2019 من بطولة هيا الشعيبي، هنادي الكندري، محمد العجمي، شيلاء سبت، حسين المهدي، ناصر عباس، فهد باسم، نور الشيخ، والعمل من تأليف علي الدوحان، وإخراج حسين الحليبي.

 

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى