ريان جيلر "ينطق الشهادة" قبل إصابته بالجلطة.. ومقربين له يؤكدون مرضه!

ريان جيلر "ينطق الشهادة" قبل إصابته بالجلطة.. ومقربين له يؤكدون مرضه!
ريان جيلر "ينطق الشهادة" قبل إصابته بالجلطة.. ومقربين له يؤكدون مرضه!

انتشرت قبل فترة أنباء عن إصابة نجم السوشال ميديا الشهير ريان جيلر بجلطة قلبية تسببت بإصابته بشلل في الوجه، وتناقل رواد السوشال ميديا فيدوهات تُظهر جيلر داخل المستشفى، تأكيدًا على إصابته والوعكة الصحية التي يمر بها.

كما انتشر فيديو يظهر فيه السائق الخاص بجيلر وهو يؤكد إصابته ويبكي عليه حزنًا، ويقول أنه لا يتحدث ولا يغادر المستشفى بشكل كبير.

وتفاعل رواد السوشال ميديا مع هذه الاخبار بعدد من التعليقات المتضاربة، إذ ان عدد كبير شكك منهم بصحتها، نظرًا لطبيعة تصرفات جيلر السابقة ونشره العديد من الأخبار غير الصحيحة من أجل الشهرة.

واليوم انتشر أكثر من فيديو للتأكيد على ما يمر به جيلر، في الفيديو الأول يظهر ريان وهو يبكي بشدة ويؤكد أنه بحالة صحية سيئة ثم يبدأ بالتشهد، وبحسب التعليق على الفيديو فإنه تم تسجيله قبل إصابته بالجلطة بفترة قليلة.

وحظي هذا الفيديو بتعليقات كبيرة كما لاقى بعض التشكيك، فيما علق البعض انه ريان بالتأكيد يعاني من الوحدة لا سيما أن عائلته لا تظهر أبدًا، وأنه قد يكون بالفعل سجل الفيديو قبل اصابته لعدم وجود أحد حوله.

في الفيديو الثاني تظهر الفنانة حلا نورة وهي تكشف عن إجرائها محادثة واتس اب مع جيلر محاولة الإطمئنان على صحته، داعية له بالشفاء العاجل.

ولم يسلم هذا الفيديو أيضًا من التعليقات السلبية، خاصة أن الفنانة حلا نورة سبق وأن أعلنت وفاة والدتها وهي على قيد الحياة، وأن تصرفاتها بشكل عام ميثيرة للجدل.

أما الفيديو الثالث فتظهر فيه سارة شقيقة الفنانة المغربية دنيا بطمة، وهي تبكي تأثرًا بسبب مرض ريان جيلر، وتدعوا له بالشفاء العاجل، كاشفة عن معاناته مع المرض وشلل الوجه.

هذا الفيديو أيضًا حظي بنصيبه من التعليقات السلبية والمشككة، إذ أن سارة كانت قد ظهرت كثيرًا مع ريان جيلر وهي صديقة مقربة له ومن الممكن أن تستجيب لكل ما يطلبه.

في المقابل اجتمع الكثيرون على أنه لو صح خبر مرض جيلر فإنهم يتمنون له الشقاء العاجل، أما لو اتضح أن كل الأمر تمثيلية فهو بالتأكيد بحاجة لعلاج نفسي متسائلين لمرة جديدة عن اختفاء عائلته وهل يعيش وحيدًا.

 

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى