ريم نصر الدين لجيني إسبر: كبيرة مزحة إنك تدرّسي تمثيل!

بعد أن أعلنت النجمة السّورية جيني إسبر عن دورة التمثيل في العاصمة الإماراتية أبوظبي، اعتبر البعض أنَّها ليست مؤهلة لإعطاء دروسٍ في التمثيل، إذ علقت الفنانة السورية ريم نصر الدين: "ما خرجها تعطي دروس تمثيل".

والتزمت جيني إسبر الصّمت خلال الفترة الماضية، لكنها ردت مؤخراً من خلال تعليقٍ على صورة لريم نصر الدين عبر إحدى الحسابات المختصة بأخبار الفنانين، معلقةً على صفة "النجمة" التي ذكرتها الصفحة قبل اسم ريم قائلةً: "والله صفة النجمة صارت ملطشة لكل حدا مغمور".

img

هذا التعليق دفع ريم نصر الدين للرد على جيني إسبر، معلقةً عبر صفحتها على فيسبوك: "يعني يا ريت حدا يتواصل مع جيني إسبر ويقلها تبطل تفوت على صفحتي وتكتب كومنتات بلا طعمة عالبوستات يلي بتخصني".

وتابعت ريم: "ما في داعي لهاد الهجوم بس لأنه قلنا انه ما خرجها تعطي دروس تمثيل.. يعني عيب عليكي والله يا مدام جيني هالأسلوب".

وطلبت ريم نصر الدين من جيني إسبر أن تهدأ وتهتم بنفسها، إذ كتبت: "ما في داعي ننزل بالمستوى كتير...اذا أنا مغمورة ليش هالقد مأثرة فيكي".

img

ونفت ريم نصر الدين وجود أي مشاكل شخصية مع جيني إسبر قائلةً: "كبيرة المزحة هي انك تدرّسي تمثيل.. و بظن الكل يوافقني الرأي. وكان فيكي تكوني واثقة من نفسك اكتر و تقبلي النقد بطريقة أرقى من هيك".

وختمت ريم نصر الدين كلامها: "الله يرحمك يا ستانسلافسكي تجي تكون معنا بهالجلسة!"، وقسطنطين ستانيسلافسكي هو مخرج وممثل مسرحي روسي شهير، ويعتبر منهجه من أنجح المناهج في إعداد الممثل.

وردت جيني إسبر على الانتقادات التي طالت مشاركتها في دورة تدريبية للمواهب التمثيلية أن القائمين على هذه الدورات طلبوها لتكون مدربة مع عدد من الفنانين وسيكون الجانب الخاص بها متعلقا ببناء شخصية الممثل، وكسر حاجز الرهبة والخوف من الكاميرا، ومتابعة الشخصية الدرامية، بدءا من الملابس حتى التفاعل النفسي والحركي لنقل ما هو مكتوب على الورق إلى شخصية من إحساس وانفعالات مختلفة.

كما ردت على الانتقادات التي طالتها على اعتبار أنها قد لا تكون جديرة بالتدريب، مؤكدة أن مسيرتها الفنية تتضمن أعمالا ناجحة، ومختلفة ومتنوعة ويمكن لأي شخص الاطلاع عليها إن رغب في البحث عبر "".

وأضافت أن ما يبرره البعض لانتقادها بأنها ليست خريجة من المعهد العالي للفنون المسرحية أنها قرأت وتعلمت في أوكرانيا ما يدرسه البعض في المعاهد، مشددة على أن هناك من يحب الانتقاد فقط من أجل الظهور بمظهر العارف، أو بسبب الغيرة لعدم قدرتهم على الوصول إلى ما وصله الناجح في طريقه، معتبرة أنها غيرة سلبية، ومؤكدة أنها ممثلة لها جمهورها ومتابعوها ومحبوها.

وبينت الممثلة السورية أنها لا تهتم بالانتقادات السلبية التي تتلقاها من البعض، خاصة تلك التي يطلقها من يحمل غيرة سلبية في قلبه.

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى