فوز العتيبي: غيرت رأيي في زواج القاصرات.. ورهف القنون السبب!

فوز العتيبي: غيرت رأيي في زواج القاصرات.. ورهف القنون السبب!
فوز العتيبي: غيرت رأيي في زواج القاصرات.. ورهف القنون السبب!

اعترفت الناشطة فوز العتيبي بتغيير رأيها الذي كانت تتبناه بشأن زواج الفتيات القاصرات، موضحًة أنها كانت ضد هذا الأمر حتى لمست أن الأمر لا يتعلق بصغر السن ولكن بالحالة الجسمانية والعقلية، الأمر الذي أحدث ضجًة عارمة بين المتابعين على .

وأكدت فوز العتيبي أن مواطنتها الفتاة رهف الفنون ساهمت بشكل كبير في تغيير رأيها هذا، مبينًة أنها غيّرت رأيها في زواج القاصرات بعد أن كانت ضده، مطالبًة أي فتاة ترى نفسها مهيأة للزواج وإقامة علاقة فلتفعل ذلك حتى لو كانت تحت السن القانوني، مردفًة في تغريدات لها عبر حسابها على موقع ""، أنه لا يحق لأحد أن يمنع أي فتاة من ذلك بحجة العمر، ولأنها رأت بنات وشباب تحت السن القانوني يقيمون علاقات في جميع أنحاء العالم.

وأشارت إلى أنها عندما كانت ترى مواطنتها رهف القنون تصرح بآرائها بانفتاح كانت تقول "حرام قاصر"، إلا أنها عندما لاحظت نضجها العقلي والجسدي تأكدت أنها على قدر المسؤولية أكثر منها، حتى أنها صرحت بمارستها في عمر الـ 15 عامًا ولها سلسلة تجارب كثيرة وحافظت على ألا يعرف أحد بالأمر.

ونوّهت فوز العتيبي أنها جلست مع إحدى الفتيات السعوديات وكانت "قاصر" وتحدثت معها عن تجاربها الجنسية وكان حديثها وجسدها ناضجين تمامًا مثل رهف وهو ما سببّ لها صدمة، مبينًة: "بأي وجه آجي أقولها والله انتي مو مؤهلة لزواج وأنا مؤهلة وهي عندها سلسلة تجارب أكبر من سلسلة حياتي معلش بس شوية منطق".

واستطردت "العتيبي" قائلًة: "نرجع ونقول للناس المحترمة الأجانب عندهم الزواج يعني تقاسم نصف الثروة عشان كذا يربطونه بعمر معين تدرك فيه إن هالشخص بيقاسمك نصف ثروتك وهذا الشي مو موجود في الزواج الشرعي اللي مجرد عقد يسمح اجتماعيًا وقانونيًا بعلاقتكم الجنسية والعاطفية واذا انفصلتوا ما تقاسمتوا شي".

الغريب في الأمر أن متابعي فوز العتيبي لم يتركوها في حالها معتبرين رأيها هذا هو الأكثر جرأة وتشجيعًا، حتى أن متابعة قالت لها: "لا غلط دام قاصر ما ينفع لن مشاعرها مح تكون صح أي واحد تحبه حتى لو كان غلط بتلقى شي فيه ناقصها بس بعدين تكبر وتتغير نظريتها وتندم".

ولاحقتها فوز العتيبي بالرد قائلًة: "عادي حتى احنا الكبار مشاعرنا ممكن ما تكون صح ونخطي ونندم ونتعلم بس ما يحق لأحد يمنعهم من الزواج ويخلي ما قدامهم إلا البوي والقيرل فريند هذا الخيار يلجأون له ثلاثة أرباع القاصرين الأجانب ومن حق القاصرين المسلمين يلجأون لنفس الشيء بطريقة تناسبهم واللي هي الزواج".

وأعادت فوز العتيبي نشر عدة تغريدات عبرّت فيها عن رأيها بالزواج تارة ونصحت الفتيات تارة أخرى، وختمتها بالتعبير عن سعادتها بالتناقش مع جمهورها رغم الاختلاف، وقالت فوز العتيبي: "الزواج عندنا مجرد عقد يحفظ دمك لا يهدرونه إذا مارستي الجنس ولا تسجنك الحكومة إذا شافتك معه. ترا والله انتم معقدين الزواج حقنا وهو مجرد عقد مو زي الزواج عند الأجانب واللي يعني تقاسم نصف الثروة عشان كذا يفكرون فيه حنا الزواج عندنا كأنه بوي فريند اذا قررتوا تنفصلون ما تقاسمينه شيء".

وأضافت قائلًة: "كلامي واضح أي واحدة تحس إنها جاهزة للزواج جسديًا وعقليًا وترغب فيه تتزوج ولا تسمع نصيحة عيال الحرام اللي يحاولون يشوهون منظومة الزواج ويخلونها يعني حمل وولادة ومسؤولية ونكد وإن الحل الأمثل للي بعمرها تروح تشبع رغباتها معهم بالاستراحات لين توصل عمر معين وربي بصيح من غبائهم".

واختتمت قائلًة: "للأبد احترم الناس اللي إذا اختلفنا نتناقش وناخذ ونعطي في وجهات النظر رمز القلب وانقرف من اللي إذا اختلفت معهم جوك يهابدون منهم الغنم هذولي ماينفع لهم التويتر اللي فكرته تبادل وجهات النظر هذولي مكانهم سوق الغنم".

يُذكر أن فوز العتيبي، قد أثارت الكثير من الجدل بين متابعيها في ظل فرضها شروطًا صعبة حيال الشخص الذي تتزوج منه بعدما طالبت بتسجيل منزل باسمها ومنحها مقدّم صداق وصل إلى 100 ألف ريال سعودي شريطة عدم الزواج عليها وتوفير خادمة.

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى