الأميرة يوجيني تحتفل بميلادها الـ 30 وتنشر صورة من زفافها الملكي!

احتفلت الأميرة يوجيني بمناسبة ميلادها الثلاثين يوم أمس الاثنين الموافق لـ 23 من شهر مارس، وشكرت الأميرة جميع المُهنّيين الذين عايدوها وأرسلوا لها باقات الحُب من خلال آلاف المنشورات عبر منصّات التواصل الاجتماعي.

ولأنّ الأميرة يوجيني هي حفيدة الملكة إليزابيث، فلديها الكثير من المعارف من الطبقة المُخملّية والمشاهير، أمثال المُغنّية وكاتبة الأغاني الإنجليزية "إيلي غولدينغ" التي تُعتبر صديقة مُقرّبة للأميرة، والتي عايدتها بأسلوبٍ فُكاهيٍ ومرح، ووصفتها بـ "الطّيبة والمُضحكة والمُجتهدة في عملها".

الأميرة يوجيني هي ابنة دوق ودوقة يورك، الأمير أندرو وسارة فيرغاسون المعروفة بـ "فيرغي"، والتي عايدت بدورها ابنتها على طريقتها الخاصة، من خلال نشر صورةٍ لأوّل مرة من زفافِ ابنتها الملكي الكائن في شهر أكتوبر من عام 2018.

وشاركت فيرغي صورة ابنتها يوجيني مع 259 ألف مُتابع لحسابها في ، والتي يبدو بأنها التقطتها بنفسها يوم الزّفاف، وظهرت الأميرة وهي تبتسم لعدسة الكاميرة بفستان زفافها الملكي وتاج العروس الذي أعارته لها جدّتها إليزابيث، وعلقّت عليها قائلة:

"صورتي المفضلة فقط لأمها في يوم زفافها.. وفتاتي الصغيرة عمرها 30 اليوم وعيد ميلاد سعيد يا غباري السحري الصغير".

وبدورها، لم تنسَ الجدّة إليزابيث عيد ميلاد حفيدتها، حيث عايدتها من خلال حساب العائلة المالكة عبر إنستغرام، والذي يتمتع بقاعدة جماهيرية تصل إلى 7.6 مليون مُتابع، من خلال نشر صورة الأميرة يوجيني وهي تُشارك الملكة في أحد المهمّات الملكية.

وجاء في التّعليق على الصّورة: "نتمنى للأميرة يوجيني عيد ميلاد سعيد للغاية. سموّها الملكي تُعد الحفيدة السادسة للملكة، واليوم أصبح عمرها 30 عامًا. لقد تمّ القاط هذه الصورة في عام 2019عندما انضمت الأميرة لجدّتها أثناء خدمة خميس مونداي في كاتدرائية القديس جورج في ويندسور".

وفي سياقٍ آخر، تستخدم الأميرة يوجيني منصّتها ومكانتها الفريدة في العائلة المالكة لدعم بلدها المملكة المُتّحدة وموظّفي الرّعاية الصّحية الوطنية في ظل ما تعيشه البلاد في مُحاربة وباء ، ونشرت الأميرة مجموعة من المنشورات التي تتعلّق بالإيجابية، بالإضافة إلى تسليط الضوء على إنسانية الأشخاص للممارسات التي يتبعوها مع تفشي الفايروس.

 

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى