نجلاء بدر تكسب تعاطف المتابعين في البرنس.. هل ينتهي دورها قريبا؟

نجلاء بدر تكسب تعاطف المتابعين في البرنس.. هل ينتهي دورها قريبا؟
نجلاء بدر تكسب تعاطف المتابعين في البرنس.. هل ينتهي دورها قريبا؟

تقدم الفنانة المصرية نجلاء بدر دورًا استثنائيًا في مسلسل "البرنس" مع النجم محمد رمضان، فبعد عرض 6 حلقات فقط، استطاعت كسب تعاطف الجمهور مع الشخصية التي تلعبها في العمل، وتصدر هاشتاغ باسمها الأكثر تداولاً على "".

وتجسد نجلاء بدر دور "لبنى" زوجة محمد رمضان الذي يلعب شخصية "رضوان البرنس"، وتشعر لبنى بأن الأخير لا يحبها، ولا يزال يحن لـ"علا" التي تؤدي دورها نور اللبنانية، ورغم ذلك فهي تعشقه ومخلصة له.

وجاءت صورة "علا" التي عثرت عليها لبنى في بنطلون "رضوان"، لتقلب الحال رأسًا على عقب، حيث تتأكد من أن زوجها - محمد رمضان - عاد لحبه القديم وأصبح على تواصل معها - علا - بعدما انفصلت عن زوجها، فقررت "لبنى" مغادرة المنزل مع طفليها وطلب الطلاق.

وكسبت نجلاء بدر تعاطف المشاهدين عندما كشفت عن سبب مغادرتها للمنزل لوالديها، اللذان طلبا منها العودة لبيتها بعد إلحاح من محمد رمضان عليهما بأن ينصحاها بالعودة وأنه يحبها ولا يستطيع العيش بدونها.

 

وعلى الرغم من إصرار نجلاء بدر على الطلاق من رمضان، إلا أن الأخير نجح في احتواء غضبها ووافقت على العودة معه إلى المنزل، بعد أكثر من مشهد تمثيلي رائع كسبت من خلاله تعاطف المشاهدين.

ويبدو أن التعاطف مع نجلاء بدر سيزيد في الحلقة السابعة، خاصة أن الحلقة السادسة التي عرضت مساء الأربعاء، انتهت بتعرض محمد رمضان لحادث مروع أثناء تواجد زوجته بجواره في السيارة وطفليهما في الخلف، بتدبير من أخوته غير الأشقاء، الذين يريدون الحصول على ميراثه بعدما كتب والدهم كل شيء باسمه.

وتوقع المتابعون أن الحادث سيسفر عن وفاة "لبنى"، وقد يتوفى الطفلان أيضًا، الأمر الذي يعني انتهاء دور نجلاء بدر عند الحلقة السادسة من المسلسل، وما عزز تلك التوقعات أن الحادث وقع من الجهة التي كانت تجلس فيها "لبنى"، أي أن وفاتها أصبح أمرًا حتميًا.

وأبدى كثيرون رفضهم الشديد لانتهاء دور نجلاء بدر، حتى وصل الأمر لتهديد البعض بمقاطعة مسلسل "البرنس"، في ظل تعاطفهم معها وإعجابهم بأدائها في العمل حتى الآن.

يذكر أن مسلسل "البرنس" بطولة محمد رمضان ونور اللبنانية وأحمد زاهر وروجينا ونجلاء بدر وإدوارد وأحمد داش وعبد العزيز مخيون، وتأليف وإخراج محمد سامي.

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى