الإعلامي إبراهيم المعيدي بقبضة الأمن.. والسبب فيديو أغضب السعوديين!

الإعلامي إبراهيم المعيدي بقبضة الأمن.. والسبب فيديو أغضب السعوديين!
الإعلامي إبراهيم المعيدي بقبضة الأمن.. والسبب فيديو أغضب السعوديين!

ألقت الأجهزة الأمنية القبض على الإعلامي إبراهيم المعيدي بتهمة الاستهزاء بالدين، عقب نشره مقطع فيديو أغضب عددًا كبيرًا من الجمهور السعودي عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وذلك وفقاً لمواقع محلية سعودية.

ولاقي خبر القبض علي الإعلامي السعودي ردود فعل واسعة عبر موقع التواصل الاجتماعي "" ودشن البعض هاشتاج "القبض على إبراهيم المعيدي".

وتداول أمس، رواد السوشال ميديا صورة للمعيدي وهو يرتدي ملابس داخلية "فانلة وبنطلون" أمام ميكروفون حيث قام بالتكبير ثم قام بترتيل سورة الفاتحة بشكل أثار استياء الجمهور، مطالبين بسرعة القبض عليه.

وكان المعيدي قد نشر مجموعة من التغريدات دافع فيها عن نفسه قائلا: "‏بسم الله الرحمن الرحيم.. يقول الله تعالى: ﴿يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن إثم ولا تجسسوا ولا يغتب بعضكم بعضا أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه واتقوا الله إن الله تواب رحيم﴾".

وأضاف: "‏شاهدت عددا من التغريدات التي ترمي بالكفر والسب والشتم.. والذين ظنوا بي أني أستهزئ بالدين وبالقرآن.. ولذلك من باب قول النبي ﷺ:(على رسلكم فإنها صفية)سأوضح ..‏كان مشهداً عفوية في "حوش بيتي" مع أطفالي لتجربة الصوتيات.. وقرأت القرآن وليس في ذلك أي استهزاء أو شيء مما قاله بعضهم".

وتابع‏: "أنا أتوعد كل من يحاول الاتهام أو الاعتداء أو تشويه السمعة بالتوجه للقضاء الذي سينصف الجميع وسيتم رفع كل الحسابات التي كتبت تلك التغريدات للنيابة العامة.. ‏حيث إن البعض وقع في جريمة معلوماتية يلحقها حق عام وحق خاص .. وهذه الكتابات يستهين فيها البعض في تشويه سمعة الآخرين ولايعرف عاقبتها".

المصدر: فوشيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى