بعد زواج دامَ 8 سنوات.. المغربية بوسيل تعلن طلاقها من تامر حسني

أعلنت المغربية بسمة بوسيل، الجمعة 13 نوفمبر/تشرين الثاني 2020، انفصالها عن الفنان المصري تامر حسني، بعد زواج دامَ ثماني سنوات، وهو القرار الذي فاجأ الآلاف من متابعي النجمين على .

هذا الإعلان كشفت عنه بسمة بوسيل على حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي ""، حيث قالت إنها قد انفصلت عن زوجها منذ مدة، كما أنهما يهيئان الآن وثائق الطلاق، على حد تعبيرها.

بوسيل نشرت تدوينة على حسابها، قالت فيها: "لكل الناس اللي بتبعتلي وفيديوهات لتامر وشايفة إنه مش بيعملي احترام.. ياريت تبطلو تبعتولي، وكمان أحب أعرّفكم إن بقالنا فترة منفصلين وبنحضّر أوراق الطلاق.. ولو سمحتوا احترموا مشاعر كل حد فينا.. وبطلو على الأقل تبعتولي أنا أي حاجة..".

بعد قائق من نشرها، قامت الفنانة المغربية بمحو الرسالة من حسابها، وبعد لحظات أعادتها من جديد، وذلك بعد أن وصل جدل الطلاق إلى ""، وتم تداوله بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام.

جدير ذكره، أن زواج المغربية بسمة بوسيل بتامر حسني كان سنة 2012 بعد قصة حب، وقد أثمر هذا الزاوج ثلاثة أطفال، هم: "تاليا وأمايا واَدم".

فيما يعود آخر ظهور للزوجين، خلال احتفال تامر بآخر الألبومات التي أصدرها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى