المقهى لا يفتح قبل التاسعة صباحاً

المقهى لا يفتح قبل التاسعة صباحاً
المقهى لا يفتح قبل التاسعة صباحاً

بعد مئة عام

سينقرض جيل الكتّاب التقليديين
الذين ينتحرون كل يوم في الدفاع عن كلامهم وإرثهم المهزوم
وسينتهي كذلك عصر الفلاسفة الذين يعذبوننا بِحِكَمهم
وحتماً سيذهب الشعراء إلى الجحيم بأحلامهم الممزّقة
وسيموت الملوك الذين علّقوا كل هؤلاء من أفواههم ليل نهار
ستبقى فقط الضفادع والكلاب
والألم الذي صبّوه في آذاننا طيلة الحياة
يلاحقهم... ويصرخ:
لن نعود لن نعود

■ ■ ■


هذا الصباح لا يصلح حتى للانتحار

غرفتي رطبة بعض الشيء
الصيف ثقيل جداً هذا الصباح
أقرأ رامبو
وأتّكئ
على بول فرلين
المقهى لا يفتح قبل التاسعة صباحاً
وكلب الحي يزعجني جداً
بلاط الحمام يفتح شهيتي للكتابة عن الحب
هذا الصباح لا يصلح حتى للانتحار
الشمس تفسد كل شيء
حتى الموسيقى


* شاعر من

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى