هكذا علقت نقابة المهن التمثيلية بمصر على فستان رانيا يوسف

أصدرت نقابة المهن التمثيلية المصرية، بيانا تتوعد فيه بالتحقيق مع من تراه "تجاوز" في حق المجتمع، وذلك بعد إطلالة وصفت بـ"الجريئة" للفنانة رانيا يوسف ظهرت بها في ختام مهرجان السينمائي الدولي في دورته الـ40، وأثارت جدلا وانتقادات واسعة على شبكات التواصل الاجتماعي، لا تزال أصداؤها تتردد منذ الخميس الماضي.

ونقلت وسائل إعلام محلية بيانا عن نقابة المهن التمثيلية، برئاسة أشرف زكي، جاء فيه "عبر الكثير من المهتمين بالشأن الثقافي والفني عن انزعاجهم الشديد لما لاحظوه أثناء حفلي افتتاح وختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، الذي نعتبره جميعاً من أهم الفعاليات الدولية التي تمس صورة الفن المصري والعربي أمام العالم في مواجهة ثقافة التطرف والإرهاب".

وذكر البيان أن "المظهر الذي بدت عليه بعض ضيفات المهرجان لا يتوافق مع تقاليد المجتمع وقيمه وطبائعه الأخلاقية، الأمر الذي أساء لدور المهرجان والنقابة المسؤولة عن سلوك أعضائها".

وأضاف "رغم إيماننا بحرية الفنان الشخصية إيمانا مطلقا؛ فإننا نهيب بإدراك مسؤوليتهم العامة تجاه جماهير تقدر فنهم، لذلك سوف تقوم النقابة بالتحقيق مع من تراه تجاوز في حق المجتمع، وسيلقى الجزاء المناسب؛ حتى تضمن عدم تكرار ذلك بالتنسيق مع الإدارة العليا للمهرجانات واتحاد النقابات الفنية".

وتصدرت أزمة فستان رانيا يوسف في ختام مهرجان القاهرة السينمائي النقاشات على ، ووصفه البعض بـ"الفاضح" بينما أكد آخرون على حرية الفرد في ارتداء ما يحلو له.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى