طبيب مايكل جاكسون يفجّر مفاجأة مدوية

طبيب مايكل جاكسون يفجّر مفاجأة مدوية
طبيب مايكل جاكسون يفجّر مفاجأة مدوية

كشف كونراد موراي، طبيب المطرب العالمي مايكل جاكسون، أنّ "ملك البوب" تعرض للاغتصاب في مرحلة الطفولة.

وقال موراي في كتابه الجديد" تفاصيل قاتمة عارية من حياة ملك البوب"، أنّ مايكل أخبره بأنه "ضحية اعتداء جنسي"، موضحا أن جاكسون أخفى هذا السر دون أن يحدد من اعتدى عليه.

ووفقا لصحيفة "ميرور" البريطانية، قال جاكسون: "يتحدث الجميع عن حقيقة تعرضي للضرب من قبل والدي، وكيف قيل لي بأنني قبيح. أوافق على أن كل هذا يحدث للأطفال، ولكنهم لا يتعرضون للاعتداء الجنسي".


وكان الطبيب الذي سجن لمدة أربع سنوات بتهمة القتل غير العمد لمايكل جاكسون، قد كشف أنهم كانوا يتبعون إجراءات غريبة قبل نوم النجم، "لمنعه من تلطيخ سريره".

وتناول مايكل جاكسون أدوية لتقليص حجم البروستاتا لمساعدته على التبول بسهولة أكبر، ولكن معاناته من سلس البول استمرت.

وأوضح موراي أن مايكل تناول جرعة الدواء التي قتلته بنفسه، حيث انتظر مغادرته للغرفة، وحقن نفسه بالدواء أسفل ركبته.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى