عارضة أزياء تتعرّض لتهديدات بالقتل.. بسبب حاجبيها!

صرّحت عارضة الأزياء الشّهيرة، صوفيا هادجيبانتيلي، أنّها تلقّت العديد من التّهديدات بالقتل عبر الإنترنت، بسبب حاجبيها الأسودين المتّصلين الكثيفين.


وقالت العارضة القبرصية، 22 عامًا، والتي هاجرت إلى لندن، ثمّ إلى الولايات المتّحدة، في حوارها مع برنامج Good Morning Britain التلفزيونيّ، إنّها تتلقّى سيلاً من التعليقات المُسيئة على الإنترنت، بسبب شكلها المُختلف.

وأضافت هادجيبانتيلي، التي نفّذتْ مع "فوغ إيطاليا" Vogue Italia عرض أزياء لانجيري  "ريهانا" Rihanna's SAVAGE X FENTY: "أحاول ألا أقرأ الكثير من هذه التعليقات، كما أنّني لا أملك الصّبر للقيام بذلك، لكنْ، كي أقرأ التعليقات اللطيفة، لابدّ أنْ أمرّ على التعليقات كلّها".

وأوضحت أنّ أحد هذه التعليقات كان لشخص يُدعى بيرس، 53 عامًا، الذي اعترف بأنّه يرى حاجبيها "مثيرين للاشمئزاز"، وأنّ الناس يريدون قتلها بسببهما.

واعترفت أنّ مظهر حاجبيها جاء بطريق الصّدفة، عندما حاولت إضافة لون لهما، وصبغتهما عن طريق الخطأ باللّون الأسود عام 2014، ولكنْ، بدلاً من التّسرّع وتصحيحهما، أعجبت صوفيا بهذه الفكرة الجديدة غير المعتادة، واستمرّت في الخروج بحثًا عن عمل، لتحصل على عقد مع وكالة أزياء بريطانية.

وتأمل صوفيا، أنْ تكون مصدر إلهام للآخرين، وأن يتفهّموا رسالتها الإيجابية في حبّ ذاتها، وعدم تغيير شيء مميّز، لتيل رضا الناس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى