"ربيع بيروت": أيام قليلة من الفن

"ربيع بيروت": أيام قليلة من الفن
"ربيع بيروت": أيام قليلة من الفن

يعاود المهرجان الذي تنظمه "مؤسسة سمير قصير" الانطلاق حالياً ليتواصل حتى السابع من الشهر الجاري، ولكنه لن يتضمّن إلا الفعاليات الثقافية ذات الطابع المسرحي والموسيقي أو الأدائي الراقص.

الافتتاح كان يوم أمس على خشبة "مسرح المدينة"، حيث جرى تقديم عرضين راقصين أميركيين؛ الأول "تذكر ما لم يحدث أبداً"، والثاني "تحت الجلد"، وهما عرضان لمصممي الرقصات الأميركيين آرت بريدجمان وميرنا باكر.

أما اليوم فستكون الأمسية موسيقية مع الثنائي رامي وبشار وساري خليفة على البيانو، بمصاحبة عازف الكمان ساري خليفة، في ساحة "سمير قصير" في .

وفي قاعة "ميوزيك هول" في ستاركو، تغني، غداً الإثنين، المطربة التونسية درصاف الحمداني مزيجاً من أغاني فيروز وباربارا في نوع من التحاور الثقافي عبر الأغنيات. الحمداني ليست مغنية فحسب، بل باحثة في علوم الموسيقى، أدت التراث التونسي والطرب العربي في عدة بلاد أوروبية وعربية.

يوم الاختتام سيكون مسرحياً بامتياز، حيث تُعرض مسرحية "آكلة اللحوم"، وهو عرض من إخراج وكتابة اللبناني عصام بوخالد، يدور حول "رجل وزوجته يتغيّر مسار حياتهما بعد تفجير انتحاري"، وذلك من زاوية ردود فعل الناس والتعليقات التي تأتي بعد تلك التفجيرات.

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى معين الطاهر.. أسئلة الثورة وحلم المقاتل

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة