2018 عام الثقافة القطرية الروسية

يُسدل الستار، بعد غدٍ السبت، على آخر فعاليات العام الثقافي " ألمانيا 2017 "، عبر اختتام معرض "رؤى ألمانية: روائع معاصرة" في "كراج غاليري" بمبنى "مطافئ: مقرّ الفنانين" في الدوحة، والذي يضمّ مقتنيات من مجموعة "دويتشه بنك"، وأُعلن في الوقت نفسه عن انطلاق العام الثقافي بين قطر وروسيا في 2018.

بالمقابل، اختتم العام الثقافي في ألمانيا، بمعرض قطري يعدّ من أضخم معارض الفن المعاصر تحت عنوان "الفن المعاصر - قطر"، أقيم في فضاء "كرافتفيرك" في برلين في الفترة من التاسع من كانون الأول/ ديسمبر الماضي وحتى الثالث من الشهر الجاري.

بالنسبة إلى المعرض المقام في الدوحة، فيضمّ أكثر من مئة قطعة فنية تُعرَض للمرة الأولى في المشرق العربي، ويقدم أعمالا فنية لـ 27 فناناً وفنانة معاصرين من ألمانيا.

يسلّط المعرض الضوء على تاريخ الفن الألماني المعاصر بداية من ستينيات القرن الماضي وحتى اليوم، مبحراً في تاريخ المجموعة الفنية لـ"دويتشه بنك" والتي اعتُبرت منذ بداية جمعها في أواخر السبعينيات واحدة من أبرز المجموعات الخاصة التي تُعنى بهذا الفن.

جسدت المعروضات الجوانب المختلفة لتطور الفن الألماني المعاصر، ومن أبرز الأعمال الفنية التي يحويها لوحات الواقعية الرأسمالية للفنان غيرهارد ريتشر التي تحاكي فن "البوب آرت" الأميركي، ولوحات الفنان نيو روش أحد أبرز وجوه مدرسة لايبزيغ الجديدة التي جدّدت الفن التشخيصي في تسعينيات. القرن الماضي.

كما تعرض صور للفوتوغرافيين أندرياس غورسكي، وكانديدا هوفر، وتوماس روف، إلى جانب أعمال كاثارينا غروس وأنيت كيلم التي تمثّل تجسيداً للحالة الفنية التي تميّز مدينة برلين.

وفي إطار العام الثقافي الألماني 2017، شهدت الدوحة العديد من ورش العمل الأدبية والفنية وعروض الأفلام والجلسات النقاشية والحفلات الموسيقية والعروض والمسابقات الرياضية والمعارض التجارية، واحتضن غاليري "الرواق" منذ تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، المعرض الذي أقامته مجموعة فولكسفاغن تحت عنوان "التصميم الألماني.. عنوان الإبداع"، ورصد مسار التطور الذي شهدته التصميمات الألمانية على مدار ستة عقود.

تنتمي بعض الأعمال التي عرضت، لعدد من أبرز المصمّمين الألمان وأكثرهم تأثيراً في تخصّصات مختلفة من بينها التصميم الغرافيكي والعمارة وتصميم المنتجات والأثاث والموضة والسيارات.

سلّط المعرض الضوء على تأثير التصميم الألماني على أشياء واسعة الانتشار منها هواتف "الآيفون" والكاميرات والأثاث، ويتتبع مراحل تطوّر مجموعة من أشهر السيارات منذ ظهورها، مثل "بورش 911 توربو" و"فولكس فاغن غولف".

يذكر أن هيئة متاحف قطر بدأت قبل سبعة أعوام، بتنظم برنامج للتبادل الثقافي "أعوام الثقافة"، وقد أعلنت 2018 بأنها مخصّصة لـ "العام الثقافي قطر "، ولم يعلن عن تفاصيل فعالياتها بعد، لكنها ستشمل معارض فنية ومحاضرات وترجمات من العربية إلى الروسية وبالعكس.

انطلقت أعوام الثقافة السابقة المتبادلة في قطرعام 2012 مع ، والمملكة المتحدة في 2013، والبرازيل عام 2014، وتركيا في 2015، والصين في 2016.

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بالفيديو… إليسا تفقد الوعي على المسرح

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة