السياحة المغربية إلى العالمية بحركة بسيطة على يد زوجة الأمير هاري

السياحة المغربية إلى العالمية بحركة بسيطة على يد زوجة الأمير هاري
السياحة المغربية إلى العالمية بحركة بسيطة على يد زوجة الأمير هاري

جذب نقش الحناء الذي رسم على يد دوقة ساسيكس زوجة الأمير البريطاني هاري خلال زيارتها إلى المغرب اهتمام كبرى الصحف العالمية، التي سلطت الضوء بدورها على السياحة المغربية.

وتماشيا مع التقاليد في هذا البلد العربي، يجب على المرأة الحامل أن تزين يديها بالحناء، وذلك من أجل جلب السعادة للجنين. وبالفعل قامت فتاة مغربية بتزيين يدي الدوقة خلال زيارتها بصحبة زوجها الأمير هاري في شهر فبراير إلى دار للطالبات في منطقة أسني بجبال الأطلس جنوب المغرب.


وللمفارقة فإن المؤسسة التعليمية تبعد كيلومترات قليلة عن منطقة الحوز، التي شهدت جريمة إرهابية نكراء، راحت ضحيتها السائحتان الاسكندنافيتان لويزا ومارين، والتي ألقت بظلالها على السياحة المغربية.  

وذكرت وسائل إعلام مغربية، أن الرسم هذا كان سببا في دفع الصحف العالمية للحديث عن مؤهلات المغرب السياحية وتراثه الثقافي والحضاري، ما يعد حملة ترويجية.
ويدل ذلك على أهمية التركيز على التراث الثقافي في الترويج للسياحة، ويكشف أن هدر الملايين من خزينة الدولة على أنشطة يكون الهدف منها الدعاية السياحية، أمر لا طائلة منه إذا لم يرتكز على مزايا التراث.

وكشفت بيانات أن عدد السياح الذين زاروا المغرب في الفترة ما بين يناير ونوفمبر من العام الماضي، ارتفع بنسبة 8.5% إلى 11.3 مليون سائح مقارنة بنفس الفترة من العام 2017.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى