روسيا: لم نساعد فنزويلا للإلتفاف على العقوبات الأميركية

روسيا: لم نساعد فنزويلا للإلتفاف على العقوبات الأميركية
روسيا: لم نساعد فنزويلا للإلتفاف على العقوبات الأميركية

نفت "روس نفط" ما يتم تداوله عن أنّ الشركة الروسية تساعد  في الالتفاف على العقوبات الأميركية المفروضة على هذا البلد اللاتيني.

وقالت "روس نفط" في بيان إنّ التقرير الإعلامي حول موضوع الإلتفاف على العقوبات الأميركية "كذبة صارخة"، معتبرة أنّ التقرير ليس إلا استفزازا إعلاميا.

وكانت "رويترز" نشرت تقريرا ورد فيه أن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يستخدم شركة "روس نفط"، لتجنب العقوبات الأميركية المفروضة على بلاده.


ويمثل النفط أكثر من 90% من صادرات فنزويلا، العضو في منظمة "أوبك"، كما يمثل حصة الأسد من إيرادات الحكومة. واتهم مادورو بشن حرب اقتصادية على فنزويلا بهدف إسقاط حكومته.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى