نمو الإقتصاد المصري 5.6 في المئة

نمو الإقتصاد المصري 5.6 في المئة
نمو الإقتصاد المصري 5.6 في المئة

قالت وزارة التخطيط المصرية في بيان اليوم الأربعاء، إن اقتصاد نما 5.6 في المئة في الربع الثالث من السنة المالية 2018-2019 مقارنة مع 5.4 في المئة قبل عام.

وبلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي المصري 5.5 في المئة في الربع الثاني من 2018-2019، مقارنة مع 5.3 في المئة في الفترة ذاتها من السنة السابقة.


وتبدأ السنة المالية المصرية في أول تموز وتنتهي في 30 حزيران.

وتوقعت وزيرة التخطيط هالة السعيد، تحقيق "معدل نمو يصل إلى 5.8 في المئة في الربع الرابع من السنة المالية الحالية". 

ولم يشر البيان إلى حجم النمو الاقتصادي في الأشهر التسعة الأولى من السنة المالية الحالية.

وبلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي المصري 5.4 في المئة في النصف الأول من 2018-2019، مقارنة مع 5.2 في المئة في الفترة ذاتها من السنة السابقة.

وإلى ذلك، تنفذ مصر إصلاحات إقتصادية قاسية مرتبطة باتفاق قرض قيمته 12 مليار دولار لأجل ثلاث سنوات من صندوق النقد الدولي وقعته في تشرين الثاني 2016.

وتستهدف مصر نموا عند 5.6 في المئة في السنة المالية 2018-2019، ونحو 6.1 في المئة في 2019-2020.

يذكر أن ملايين المصريين يعيشون تحت خط الفقر ويجدون صعوبة في تلبية الإحتياجات الأساسية، خاصة في ظل إرتفاع الأسعار الحاد منذ تحرير سعر صرف الجنيه أواخر 2016.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى