أبو فاعور: ملتزمون بإقامة المناطق الصناعية الحديثة

أبو فاعور: ملتزمون بإقامة المناطق الصناعية الحديثة
أبو فاعور: ملتزمون بإقامة المناطق الصناعية الحديثة
افتتح وزير الصناعة وائل أبو فاعور والسفير الايطالي في ماسيمو ماروتي وممثّل منظمة للتنمية الصناعية (يونيدو) في لبنان كريستيانو باسيني اجتماع اللجنة التقريرية لعرض وتقييم المشاريع المشتركة بين الوزارة ومنظمة "يونيدو" المنفذة لمصلحة القطاع الصناعي والمموّلة من الحكومة الايطالية. 

شارك في الاجتماع ممثلون عن مجلس الانماء والاعمار ومكتب التعاون الايطالي والسفارة الايطالية ومؤسسات التمويل الاوروبية ومنظمة يونيدو ومعهد البحوث الصناعية ومؤسسة المقاييس والمواصفات (ليبنور) ووزارة الصناعة.

بحث المجتمعون في موضوعين رئيسيين: 

1- تطوّر المرحلة الثانية من مشروع دعم اقامة المناطق الصناعية المستدامة في لبنان.

2- ايجاد فرص العمل في قطاع الصناعات الغذائية عبر مشاريع تبادل الخبرات ونقل التكنولوجيا والترديب.

أبو فاعور
وألقى الوزير ابو فاعور كلمة جاء فيها: "أود أن أشكر أصدقاءنا الايطاليين وشركاءنا ومنظمة يونيدو على جهودهم وتعاونهم ودعمهم القطاع الصناعي في لبنان. وآمل أن نكون اليوم نتبنى تدابير جديدة لتطوير وتحديث القطاعات الانتاجية. وبدعم من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة والمجلس النيابي، نحن ذاهبون نحو مرحلة جديدة داعمة للصناعة في لبنان. استطعنا في الاشهر القليلة الماضية ان نخلق جواً جديداً داخل الحكومة مغايراً الى حد ما عما كان سائداً عن النظرة والرؤية الاقتصادية للبنان. ففي الماضي كان الاعتماد على السياحة والخدمات والقطاعين العقاري والمصرفي وهي على أهميتها لا تشكل نمواً مستداماً لاسباب عديدة". وتطرّق إلى موضوع اقامة المناطق الصناعية الحديثة، مشيراً إلى أن هذا المشروع مهم جداً للبنان، ويشكّل أولوية في برنامج عمل الوزارة. 

وقال: "سبق لنا في مجلس الوزراء أن أقرينا اقامة خمس مناطق صناعية وأضفنا اقرار منطقتين صناعيتين وتحتاج الى تمويل لانشاء البنى التحتية. ولكننا نعمل حالياً على المناطق الخمس المقرّة في المرحلة الاولى. وأعتقد انه علينا مواصلة العمل مع يونيدو وشركائنا الاستراتيجيين لتحقيق هذا المشروع الحيوي والتنموي. وأؤكد في المناسبة أننا ملتزمون بالمناطق الخمس التي تم التوافق عليها في المرحلة الاولى والثانية. وفي حال هناك استعداد لتمويل مناطق اضافية فنحن نرحّب بهذا الامر."
وأضاف:" كما نتطلّع إلى تطوير قطاع الصناعات الغذائية كونه يشكّل نحو ثلاثين بالمائة من صادراتنا الصناعية".

وجدّد شكره للدولة الايطالية على دعمها ومساهماتها، ونوّه بالتعاون القائم مع منظّمة يونيدو على مختلف المستويات.

السفير الايطالي
ونوّه السفير الايطالي بالعلاقات القائمة والراسخة بين بلاده ولبنان. وقال:" نعمل من أجل جعل الشراكة على المستوى الصناعي المفتاح الرئيسي لمستقبل العلاقات الاقتصادية بين لبنان وايطاليا. ولذلك ندعم وزارة الصناعة اللبنانية بالتعاون والتنسيق مع مكتب التعاون الايطالي ومنظمة يونيدو زبنك الاستثمار الاوروبي والبنك الاوروبي للتطوير واعادة الاعمار، في تنفيذ مشروعها الهادف الى اقامة مناطق صناعية جديدة وحديثة جاذبة للاستثمارات وتؤمن فرص عمل جديدة وتوسّع النشاط الصناعي في لبنان. 

باسيني
وألقى ممثل "يونيدو" في لبنان باسيني كلمة ركز فيها على "الشراكة الطويلة بين المنظمة الدولية وايطاليا ووزارة الصناعة اللبنانية، والتي أتاحت الفرصة لتحقيق انجازات عديدة، أهمها تعزيز مكانة القطاع الصناعي في لبنان عامة والمناطق الصناعية المستدامة والحديثة خاصة على المستوى الوطني، وجعلها في أولويات العمل الحكومي اللبناني".

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق قطاع الاتصالات: كتلة من الفضائح تهدر مئات ملايين الدولارات
التالى اقتصاد الظل: مفاجأة عن أموال 'حزب الله'.. وطائرة حملت 400 مليون دولار!