سندات بلا حدود لدعم الاقتصاد الياباني

سندات بلا حدود لدعم الاقتصاد الياباني
سندات بلا حدود لدعم الاقتصاد الياباني

شينزو آبي يغادر منصب رئاسة الوزراء وسط ظروف اقتصادية حرجة

قال السكرتير العام للحزب الليبرالي الديمقراطي، يوشيهايد سوغا، إن الحكومة اليابانية ستصدر في حال أصبح رئيسا لها "سندات دين بلا حدود " لدعم الاقتصاد الياباني الذي ضربته جائحة كورونا بقوة.

وذكر سوغا، الذي من المتوقع أن يصبح رئيساً للوزراء في الأسبوع الجاري، في لقاء تلفزيوني، إنه سينظر في إصدار ميزانية ثالثة لمكافحة الجائحة إذا استدعى الأمر ذلك. 

وحسب "رويترز"، قال سوغا "ما يهمنا الآن هو خلق فرص عمل وحماية الأعمال التجارية، سنفكر في إصلاح الاختلال في الميزانية حينما يتحقق النمو الاقتصادي فحسب".

ولدى سؤاله في التلفزيون الياباني حول ما إذا كان هنالك سقف محدد يقف عنده إصدار السندات الحكومية قال سوغا،" لا أظن ذلك".

وتواجه الحكومة الجديدة التي ستخلف الزعيم آبي ثلاثة تحديات رئيسية، وهي معالجة تداعيات جائحة كورونا السلبية على النمو الاقتصادي، وتفاقم الديون السيادية، وحماية أسواقها الخارجية عبر الشراكات التجارية في آسيا وأوروبا. وكانت قد وقّعت اتفاقية شراكة تجارية مع في نهاية الأسبوع الماضي.

وبخصوص الديون السيادية، ترى وكالة التصنيف الائتماني "فيتش"، في تقرير صدر في بداية الشهر الجاري، أن رئيس الوزراء الياباني الجديد سيواجه تحديات ابتداع وسائل للقضاء على العجز في الميزانية خلال السنوات المقبلة حتى تتمكن البلاد من خفض أعباء الديون السيادية.

وكانت حكومة رئيس الوزراء المستقيل آبي قد وضعت هدفاً للوصول بالإنفاق العام إلى التوازن في عام 2026. ولكن هذا الهدف كان قبل تفشي جائحة كورونا. ولدى اليابان أكبر حجم من الديون من حيث نسبة الدين إلى الناتج المحلي الإجمالي.

ويذكر أن شينزو آبي قد قدم استقالته يوم الجمعة الماضي لأسباب صحية، وترك منصبه من دون خلف واضح. وشهد الاقتصاد الياباني انخفاضاً حاداً خلال العام الجاري.

وفي ذات الصدد، قالت صحيفة " تايمز" الأميركية في تعليق إن من سيخلف رئيس الوزراء شينزو آبي سيواجه العديد من التحديات من دون أن يتمتع بالمكانة التي بناها آبي على مدار ما يقرب من ثماني سنوات.

وقال جيفري هورنونغ، المحلل في مؤسسة "راند" البحثية الأميركية في تعليق نقلته صحيفة "نيويورك تايمز": "هذا يجعلني أتساءل لماذا يريد أي شخص أن يصبح رئيساً للوزراء".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى