ما حقيقة قيام 'أرامكو' بنشاطات استثمارية في سوريا؟!

ما حقيقة قيام 'أرامكو' بنشاطات استثمارية في سوريا؟!
ما حقيقة قيام 'أرامكو' بنشاطات استثمارية في سوريا؟!

نفت شركة "أرامكو" العملاقة للنفط الأنباء التي تحدثت مؤخراً عن وصول مستشارين وخبراء وآليات تابعة لها إلى حقل "العمر" النفطي في محافظة دير الزور السورية.

ونقل موقع "عنب بلدي" السوري المعارض عن الشركة قوله في رسالة إلكترونية صادرة عن مكتبها الإعلامي: "نؤكد لكم أن "أرامكو" السعودية لا تشارك في أي أعمال تتعلق بالتنقيب والإنتاج أو أي أنشطة استثمارية أخرى في ".

وكانت وكالة "الأناضول" التركية ذكرت الأسبوع الماضي، أنّ 15 مهندساً مصرياً وسعودياً وصلوا إلى حقل العمر النفطي الخاضع لسيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) التي تسيطر حقول النفط في تلك المناطق.

وأشارت "الأناضول" إلى أنّ مجموعة المهندسين والتقنيين وصلت إلى المنطقة يوم 13 من شهر كانون الأوّل الحالي، على متن طائرات مروحية أميركية، لتأهيل الحقل وزيادة إنتاجه من النفط، وتدريب العاملين فيه.

كما تحدثت في اليوم التالي شبكة "دير الزور 24" المحلية المعارضة عن وصول بعثة رسمية لشركة "أرامكو" إلى حقل العمر النفطي، وقالت: "بدأت "أرامكو" تأخذ خطوات عملية لاستثمار النفط وذلك عبر عقود توقعها مع الحكومة الأميركية التي تسيطر قواتها على أغلبية حقول النفط والغاز شمال شرق سوريا".

ويعتبر حقل العمر الواقع في الريف الشرقي لدير الزور أكبر حقول النفط في سوريا، وبلغ إنتاجه قبل اندلاع الأحداث في سوريا نحو 30 ألف برميل يوميًا.

 

المصدر: 24

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى