دياب ووزني يعملان على حل وسط لاستحقاق الدين

دياب ووزني يعملان على حل وسط لاستحقاق الدين
دياب ووزني يعملان على حل وسط لاستحقاق الدين

ذكرت صحيفة "الأنباء" الالكترونية ان الاجتماعات المكثفة التي شهدتها السراي الحكومي أمس بحضور الرئيس حسان دياب ووزير المال غازي وزني وحاكم مصرف رياض سلامة ورئيس جمعية المصارف سليم صفير، حضرها ايضا وزير المالية السابق علي حسن خليل بطلب من الرافض لمبدأ دفع المستحقات في موعدها، والذي يشدد على إعادة هيكلة الدين وإعادة التقسيط لآجال بعيدة، وهو ما يرفضه رئيس الجمهورية في العلن وحاكم مصرف لبنان، أما الرئيس دياب فيرفضه ضمنياً.
وفي المعلومات الخاصة التي حصلت عليها "الأنباء" أن دياب ووزني يعملان على مخرج مقبول لا يغضب الثنائي الشيعي ولا يحرج عون وسلامة، وهو يقوم على فتح حوار مع الجهات الدائنة وإمكانية جدولة الديون بطريقة لا تحرج لبنان وتتجنّب المساس بحقوق المودعين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى