فرنسا ستعزز مراقبة الاستثمارات الأجنبية بسبب أزمة كورونا

فرنسا ستعزز مراقبة الاستثمارات الأجنبية بسبب أزمة كورونا
فرنسا ستعزز مراقبة الاستثمارات الأجنبية بسبب أزمة كورونا

أعلن وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير، أن ستعزز مراقبتها للاستثمارات الأجنبية من أجل حماية الشركات التي تواجه صعوبات بسبب الأزمة الناجمة عن انتشار وباء كوفيد-19.

وقال لومير لشبكة "ال سي اي" إن عتبة مراقبة المستثمرين غير الأوروبيين الذين يشترون حصصا في شركة فرنسية كبرى "ستخفض من 25 بالمئة إلى 10 بالمئة" حتى نهاية العام، وبشكل أكثر عموما سيتم توسيع المراقبة لتشمل قطاع التكنولوجيا الحيوية أيضا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى