صناعة الساعات السويسرية تضررت بسبب كورونا

صناعة الساعات السويسرية تضررت بسبب كورونا
صناعة الساعات السويسرية تضررت بسبب كورونا

كشف تقرير عن أن صادرات الساعات السويسرية، المتضررة بشدة بسبب جائحة كوفيد-19، انخفضت في مارس الماضي بأكثر من 20% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وأظهر التقرير أن صادرات الساعات السويسرية انخفضت لتصل قيمتها إلى 1.4 مليار فرنك سويسري (1.44 مليار دولار أمريكي) في مارس، فيما يتوقع نتيجة أكثر قتامة في شهر أبريل الماضي.

وحذر التقرير من احتمال أن يفقد حوالي 5 آلاف شخص وظائفهم بسبب التداعيات الاقتصادية لجائحة .

ورغم أن معظم أسواق الساعات السويسرية الخارجية أظهرت تراجعا ملحوظا في مارس، إلا أن بعض الأسواق أظهرت مؤشرات نمو.

ووفقا للتقرير فإن صادرات الساعات السويسرية إلى الصين نمت خلال الشهر المذكور بنسبة 10.5%.

وتعد صناعة الساعات ثالث أكبر قطاع تصدير في سويسرا بعد الكيميائيات والآلات. وفي عام 2019، بلغ إجمالي حجم صادرات الساعات السويسرية 21.7 مليار فرنك سويسري.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى