أخبار عاجلة
بالصورة: وفاة 3 أشخاص في لبايا بعد انقلاب سيارتهم -
بعد 42 عاماً من العطاء الإذاعي… غاب وليام غانم! -
تفاصيل جديدة تُكشَف في جريمة قتل إبنة الـ22 ربيعاً -
صوان أصدر 3 قرارات اتهامية في جرائم إرهابية -
حوري: موازنة 2017 تأسيسية للموازنة المقبلة -

بعد مطالب ترامب ببيعه..4 حقائق عن الاحتياطي النفطي للولايات المتحدة

بعد مطالب ترامب ببيعه..4 حقائق عن الاحتياطي النفطي للولايات المتحدة
بعد مطالب ترامب ببيعه..4 حقائق عن الاحتياطي النفطي للولايات المتحدة

من – محمد سليمان:

مباشر: طالب الرئيس الأمريكي "" ببيع نصف الاحتياطي الاستراتيجي النفطي للولايات المتحدة، مع ارتفاع الإنتاج الصخري، وخطط السماح بالتنقيب في ألاسكا.

ويطالب البيت الأبيض عبر الموازنة التي أعلنت أمس الإثنين ببيع نصف الاحتياطي الاستراتيجي الأمريكي من خلال الفترة من العام المالي 2018 والذي يبدأ في أكتوبر المقبل وخلال عشر سنوات تالية.

وبحسب مشروع الموازنة، فإن إدارة "ترامب" تستهدف تحقيق 16.6 مليار دولار من العوائد جراء بيع نصف احتياطي النفط في الفترة بين 2018 إلى 2027.

ونرصد أبرز 4 حقائق عن الاحتياطي الاستراتيجي الأمريكي من النفط

الحجم الحالي وتطوره خلال السنوات الماضية

أعلن مكتب الوقود الأحفوري الفيدرالي أن إجمالي الاحتياطي الاستراتيجي الأمريكي من النفط بلغ 687.7 مليون برميل بنهاية 19 مايو الماضي.

وتمتلك أكبر احتياطي استراتيجي من النفط على مستوى العالم.

وسبق وارتفع الاحتياطي الاستراتيجي الأمريكي من النفط لمستوى 700 مليون برميل في عام 2005، مقتربا من الطاقة القصوى للتخزين.

وقامت الولايات المتحدة بعمليات بيع من الاحتياطي الاستراتيجي خلال السنوات الماضية، كان أبرزها مع بداية حرب في عام 1991 بسبب المخاوف المتعلقة بالمعروض، بالإضافة إلى عام 2011 بسبب القلق الخاص بالإمدادات الليبية.

كما وافق الكونجرس في ديسمبر الماضي على بيع نفط من الاحتياطي الاستراتيجي بقيمة ملياري دولار.

حرب أكتوبر والبداية

قامت دول الخليج مع انطلاق حرب أكتوبر 1973 بوقف الإمدادات النفطية إلى عدد من الدول الغربية، ما تسبب في عجز كبير في المواد البترولية في تلك البلدان.

وعقب نهاية الحرب قررت الدول الأعضاء في منظمة التنمية والتعاون الاقتصادي (التي تضم الدول المتقدمة) بدء بناء احتياطي استراتيجي من النفط، لمنع تكرار الأزمة التي تعرضت لها.

وكان القرار آنذاك بالاحتفاظ باحتياطي نقطي يوازي 90 يوما من الطلب المحلي لكل دولة.

وصدر قانون في الولايات المتحدة في سبعينيات القرن الماضي بوقف تصدير النفط إلى الخارج، من أجل بناء الاحتياطي الاستراتيجي، قبل أن يقرر الكونجرس في العام الماضي إلغاء هذا القانون والسماح بتصدير الخام.

ووصل إنتاج النفط في الولايات المتحدة لأكثر من 9 ملايين برميل يوميا بنهاية مارس الماضي، وسط توقعات بمزيد من الارتفاع خلال الفترة المقبلة.

أماكن التخزين

بحسب مكتب الوقود الأحفوري، فإن الاحتياطي الاستراتيجي النفطي للولايات المتحدة يوجد في 4 مواقع تحتوي على كهوف تخزين عميقة تحت الأرض، تم إنشاءها في قباب الملح على طول ساحل تكساس ولويزيانا.

ويبرز أول هذه الموقع باسم "براين موند" والذي يحتفظ بـ245 مليون برميل في 19 كهفا، ثم "بيل هيل" الذي يحتفظ بـ163.4 مليون برميل في 14 كهفا.

كما يأتي موقع "ويست هاكبيري" بـ212 مليون برميل في 21 كهفا، وأخيرا موقع "بايو تشوكتاو" بـ73.6 مليون برميل في 6 كهوف.

السعر ووقت الحماية

يكفي الاحتياطي الاستراتيجي النفطي للولايات المتحدة بنحو 149 يوما من الواردات، بحسب بيانات صافي الواردات في عام 2015.

ويذكر مكتب الوقود الأحفوري أن الطاقة القصوى للسحب من الاحتياطي تبلغ 4.4 مليون برميل يوميا، كما أن الوقت اللازم لدخول النفط للسوق الأمريكي يبلغ 13 يوما من قرار الرئيس الأمريكي بذلك.

ويبلغ متوسط سعر برميل النفط في الاحتياطات الاستراتيجية الأمريكية حوالي 29.70 دولار.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى جوائز ماريتايم ستاندرد تحظى مجدداً برعاية ملكية

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة