ارتفاع محدود في مستويات اليورو مع استمرار تأثره ببيانات التضخم

ارتفاع محدود في مستويات اليورو مع استمرار تأثره ببيانات التضخم
ارتفاع محدود في مستويات اليورو مع استمرار تأثره ببيانات التضخم

ارتفع اليورو بشكل محدود خلال تداولات اليوم الثلاثاء وذلك بعد الارتفاع الملحوظ الذي سجله يوم أمس مقابل الدولار الأمريكي، حيث وجد اليورو الدعم من استقرار معدلات التضخم خلال الشهر الماضي في الوقت الذي تراجع في الدولار مقابل العملات الرئيسية.

 

مؤشر أسعار المستهلكين استقر عند المستوى 1.5 % على المستوى السنوي خلال شهر نوفمبر / تشرين الثاني في منطقة اليورو، الأمر الذي أكد وجهة نظر البنك المركزي الأوروبي من استمرار معدلات التضخم دون مستهدف البنك على المدى المتوسط.

 

ساعدت بيانات التضخم على دعم تحركات اليورو بعض الشيء مقابل الدولار خاصة مع تراجع مستويات مقابل العملات الرئيسية، حيث تنتظر الأسواق بيانات النمو عن الأمريكية.

 

من جهة أخرى ينصب تركيز الأسواق هذا الأسبوع على تصويت الكونجرس الأمريكي على مشروع قانون الإصلاح الضريبي والذي قد يتم تفعيله قبل نهاية العام في حالة الموافقة عليه.

 

يتداول زوج اليورو مقابل الدولار حالياً عند المستوى 1.1788 وذلك بعد أن سجل أعلى مستوى عند 1.1790 وأدنى مستوى عند 1.1776 وكان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 1.1783.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى