أميركا.. ميزانية مؤقتة لمدة أسبوع تجنباً لإغلاق حكومي

أميركا.. ميزانية مؤقتة لمدة أسبوع تجنباً لإغلاق حكومي
أميركا.. ميزانية مؤقتة لمدة أسبوع تجنباً لإغلاق حكومي

أقر مجلس الشيوخ الأميركي، الجمعة، ميزانية مؤقتة لمدة أسبوع تجنّب البلاد تعليق عمل الحكومة وتسمح أيضا للنواب بمواصلة نقاشاتهم حول قانون حزمة المساعدات للشركات والأفراد المتضررين بسبب فيروس .

ومع إقرار مجلس النواب في وقت سابق هذا الأسبوع "الإجراء المستمر"، الذي يمدد التمويل الحالي لجميع الوكالات الحكومية حتى 18 كانون الأول/ديسمبر، أقر مجلس الشيوخ القرار بالتصويت الصوتي قبل أن تُرسل النتيجة إلى مكتب الرئيس قبل المهلة النهائية مع حلول منتصف الليل.

وواجهت الموافقة على الميزانية المؤقتة تهديدا مفاجئا من ثنائي غير متوقع هما السيناتور الجمهوري جوش هاولي والسيناتور اليساري بيرني ساندرز، حيث يسعى الاثنان إلى إصدار الحكومة شيكات مصرفية يتم إرسالها مباشرة إلى المستفيدين كجزء من حزمة المساعدة الاقتصادية الخاصة بفيروس كورونا.

وتعمل مجموعة من النواب من الحزبين الرئيسيين الديمقراطي والجمهوري على تذليل العقبات في وجه مشروع خطة تحفيز جديدة بقيمة 908 مليارات دولار تتضمن إعانات بطالة للأفراد ومساعدات لحكومات الولايات.

لكن الخلاف لا يزال مستمرا بين قادة الحزبين حول الحزمة، مع مواجهة الأميركيين أسوأ تراجع اقتصادي منذ عقود وسط أسوأ أزمة صحية منذ قرن.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى