طليس: الإضراب غدا ليس تعطيلا لحياة الناس

طليس: الإضراب غدا ليس تعطيلا لحياة الناس
طليس: الإضراب غدا ليس تعطيلا لحياة الناس

أعلن رئيس الإتحاد العام لنقابات السائقين العموميين وعمال النقل بسام طليس أن "غدا نحن ندعو لبداية تحركاتنا، وغدا أمام وزارة الداخلية سنعلن الخطوات المقبلة، وحتى بشهر رمضان المبارك سنتحرك إن لم تلب الحكومة حقوق السائقين العموميين، خصوصا أننا في أكثر من لقاء واجتماع، قدمنا مشروعنا بما يتعلق بالسائقين العموميين، كي لا نذهب لتعرفة إضافية وزيادة على الناس بظل عدم رفع الأجور للعمال والموظفين اللبنانيين، لأنه للأسف هناك من وصلت به الحالة الى شراء دراجة هوائية للتنقل ومنهم من بات يتنقل سيرا على الأقدام".

وفي حديث تلفزيوني، أوضح طليس أن "الإضراب غدا ليس تعطيلا لحياة الناس، وأنا أطلب من جميع الزملاء في المناطق التنسيق مع على سلمية التحرك وحصره بمواقع ومناطق وأوقات محددة، فنحن لسنا نقابات غوغائية بل نحن ننادي بتطبيق القانون، بظل أن من يجب أن يطبقه يساعد على مخالفة القوانين ومساعدة الناس على الفساد".

وأشار إلى أننا "كسائقين عموميين لدينا حقوق كما الشعب اللبناني، ومطلبي الأول اليوم هو تطبيق القانون، وأقول لوزارة الداخلية والبلديات ولقوى الأمن الداخلي طبقوا قانون السير الذي أقر وأوقفوا التعديات على النقل البري، وأوقفوا السائق غير الشرعي، وسائقي السيارات ذات الأرقام المزورة، وأنا كرئيس الاتحاد العام لنقابات السائقين العموميين لا أطالب بالمستحيل، وللأسف على الطرقات في آلاف اللوحات المزورة، خصوصا أن هناك كما من السائقين العموميين الذين تأتيهم محاضر ضبط بأماكن لم يمروا بها بحياتهم، وهذه مسؤولية وزارة الداخلية والإدارات المعنية".

ولفت طليس في حديثه، إلى أن "الدولة ممثلة بحكومة تصريف الأعمال التي تبقى 95 بالمئة من الصلاحيات نفسها، وبالتالي على المعنيين تلبية احتياجات الناس ومنها اتحادات النقل البري".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى