المملكة المتحدة توقع أول اتفاق تجاري لما بعد بريكست مع هذه الدولة

المملكة المتحدة توقع أول اتفاق تجاري لما بعد بريكست مع هذه الدولة
المملكة المتحدة توقع أول اتفاق تجاري لما بعد بريكست مع هذه الدولة

أعلنت المملكة المتحدة، اليوم الثلاثاء، التوصل إلى اتفاق تجاري مع أستراليا لمرحلة ما بعد بريكست، وصفته الحكومة البريطانية بأنه "تاريخي".

وهذا أول اتفاق تتوصل إليه لندن ولم يكن مجرد تجديد لاتفاق موجود أو تكييف لاتفاقات مبرمة أصلاً بين الاتحاد الأوروبي ودول أخرى، بحسب ما جاء في بيان صادر عن رئاسة الوزراء البريطانية.

مادة اعلانية

ولا تزال الخلافات قائمة بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي بشأن البريكست، وحذر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يوم السبت الماضي، بأن بلاده "لن تتردد" في تعليق العمل ببنود اتفاق ما بعد بريكست التي تنظّم التجارة في إيرلندا الشمالية إذا لم يبد الاتحاد الأوروبي مرونة.

وبعد محادثات طغى عليها التوتر مع قادة التكتل، قال جونسون لشبكة "سكاي نيوز": "إذا استمر تطبيق البروتوكول بهذه الطريقة، لن نتردد في تطبيق البند 16" من الاتفاق حول إيرلندا الشمالية، والذي يسمح بتخطي بعد التدابير.

طالب الاتحاد الأوروبي رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بضرورة تنفيذ الاتفاق الذي وقعه لخروج بلاده من الاتحاد حتى يضمن السلام في أيرلندا الشمالية، مؤكدا أن الكتلة المؤلفة من 27 دولة موحدة فيما يتعلق بهذا الموقف.

وعبرت عن قلقها البالغ من أن يؤدي الخلاف بين لندن وبروكسل حول تنفيذ اتفاق الخروج من الاتحاد (البريكست) المبرم العام الماضي إلى تقويض اتفاق الجمعة العظيمة للسلام المبرم عام 1998 والذي أنهى عنفا دام لثلاثة عقود.

وبعد خروج المملكة المتحدة من الكتلة في الأول من يناير / كانون الثاني، أجّل جونسون بشكل منفرد تنفيذ بعض بنود بروتوكول أيرلندا الشمالية في اتفاق الخروج.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى