السعودية الثانية عالمياً بقائمة الأفضل في شبكات الجيل الخامس

السعودية الثانية عالمياً بقائمة الأفضل في شبكات الجيل الخامس
السعودية الثانية عالمياً بقائمة الأفضل في شبكات الجيل الخامس

على الرغم من تقديم تقنية الجيل الخامس 5G للنطاق العريض للأجهزة المحمولة مؤخراً بشكل نسبي، فإن التطبيقات الأولى لتقنية الجيل السادس تم إصدارها بالفعل من قبل دول مثل الصين والولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية.

ووفقاً لبيانات من Open Signal، لا يزال أمام جميع هذه البلدان طريق طويل لتقطعه عندما يتعلق الأمر بتغطية الجيل الخامس واسعة النطاق، حيث تنضم كل من ، والولايات المتحدة فقط إلى أكثر الدول تغطية لشبكات الجيل الخامس والتي تطور في نفس الوقت تقنية الجيل السادس.

وأظهر رسم بياني أعدته شركة “Statista” الألمانية، أن 28.1% فقط من سكان كوريا الجنوبية تصل إليهم تغطية شبكات الجيل الخامس، والتي تحتل بها صدارة الترتيب العالمي للدول بالنسبة لتغطية هذا الجيل من الشبكات.

فيما حصلت على مركزين في الصدارة، حيث جاءت الثانية عالمياً مع تغطية لـ 26.6% من السكان، تلتها الكويت بنسبة 26.3%، ثم جاءت هونغ كونغ – المدينة الدولة – في المرتبة الرابعة عالمياً مع تغطية ربع السكان فقط بشبكات الجيل الخامس.

فيما هبطت النسبة إلى 20.8% بالنسبة للولايات المتحدة الأميركية، كما كانت تايلاند وتايوان بين دول الصدارة في تغطية شبكات الجيل الخامس، فيما لم تكن أوروبا حاضرةً إلا بتمثل ضعيف لإيطاليا في المرتبة الثامنة عالمياً مع تغطية لنحو 15% من السكان.

من ناحية أخرى، أظهرت جميع البلدان التي تتمتع بأعلى نسبة توافر للجيل الخامس تغطية شبه كاملة مع خدمة شبكة الجيل الرابع في عام 2020.

وإلى الأن لا يمكن لشبكات الجيل الخامس الانتشار بشكل مستقل، حيث تتطلب أولاً توافر تقنية الجيل الرابع أو LTE +، قبل التمكن من إجراء اتصال 5G في الوقت الحالي، على الرغم من أن طرح الإصدار المستقل من الجيل الخامس قد بدأ بالفعل في بلدان محددة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى