النفط يهبط بعد بيانات اقتصادية صينية ضعيفة

النفط يهبط بعد بيانات اقتصادية صينية ضعيفة
النفط يهبط بعد بيانات اقتصادية صينية ضعيفة

أغلقت أسعار النفط منخفضة بعد بيانات اقتصادية صينية مخيبة للآمال جددت المخاوف حيال ركود عالمي من المتوقع أن يقلص الطلب على الوقود.

وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي لأقرب استحقاق جلسة التداول منخفضة 3.05 دولار، أو 3.1%، لتسجل عند التسوية 95.10 دولار للبرميل بعد أن تراجعت 1.5% يوم الجمعة.

وأغلقت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط منخفضة 2.68 دولار، أو 2.9%، إلى 89.41 دولار للبرميل بعد هبوطها 2.4% في الجلسة السابقة.

والعقود الآجلة للخامين القياسيين كليهما قريبة من أدنى مستوياتهما منذ ما قبل الحرب في أوكرانيا في 24 شباط، بينما لامست عقود الخام الأميركي أدنى مستوى لها منذ أوائل فبراير.

وخفض البنك المركزي في ، أكبر مستورد للخام في العالم، أسعار الإقراض لإحياء الطلب بينما أظهرت بيانات أن ثاني أكبر اقتصاد في العالم تباطأ على غير المتوقع في يوليو مع تضرر نشاط المصانع ومبيعات التجزئة من سياسة بكين لاحتواء كوفيد-19 وأزمة عقارية.

وتراجع إنتاج مصافي التكرير في البلاد إلى 12.53 مليون برميل يوميا وهو أقل مستوى منذ مارس 2020، حسبما أظهرت بيانات حكومية.

وخفض بنك آي إن جي توقعاته لنمو الناتج المحلي الإجمالي للصين في 2022 إلى 4.0 بالمئة من تقدير سابق قدره 4.4 بالمئة وقال إن خفضا آخر للتوقعات محتمل.

وتضررت أسعار النفط أيضا من صعود مؤشر الدولار.

والنفط مسعر بالدولار الأميركي، ولهذا فإن صعود العملة الخضراء يجعل الخام أكثر تكلفة لحائزي العملات الأخرى.

وتترقب السوق أيضا المحادثات الرامية لإحياء اتفاق النووي لعام 2015. وقال محللون إن المعروض من الخام قد يرتفع إذا قبلت إيران والولايات المتحدة عرضا من الاتحاد الأوروبي من شأنه أن يزيل العقوبات على صادرات النفط الإيرانية.​

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى