إقتصاد | الدولار الأمريكي يتراجع فى مستهل تعاملات الأسبوع واحتمالات الفائدة تكبح الخسائر

إقتصاد | الدولار الأمريكي يتراجع فى مستهل تعاملات الأسبوع واحتمالات الفائدة تكبح الخسائر
إقتصاد | الدولار الأمريكي يتراجع فى مستهل تعاملات الأسبوع واحتمالات الفائدة تكبح الخسائر

| تراجع الدولار الأمريكي بالسوق الأوروبية يوم الاثنين فى مستهل تعاملات مقابل سلة من العملات الرئيسية والثانوية ، ضمن عمليات التقاط الأنفاس بعد مكاسب قوية يوم الجمعة ، ويكبح تعظيم الخسائر الاحتمالات القوية لقيام الاحتياطي الاتحادي برفع أسعار الفائدة مرتين أخريين خلال هذا العام.

 

تراجع مؤشر الدولار بحوالي 0.1 % حتى الساعة 11:45بتوقيت جرينتش ،ليتداول عند مستوي 95.25 نقطة،ومستوي افتتاح تعاملات اليوم عند 95.33 نقطة،وسجل الأعلى عند 95.52 نقطة ، والأدنى عند 94.20 نقطة.

 

حقق المؤشر ارتفاعا يوم الجمعة ارتفاعا بنسبة 0.4% ، فى أول مكسب خلال ثلاثة أيام ، وبأكبر مكسب يومي منذ 23 آب/أغسطس الماضي ، بعد بيانات قوية عن سوق العمل فى .

 

وعلى مدار الأسبوع الماضي حقق المؤشر ارتفاعا بحوالي 0.4% ، فى أول مكسب أسبوعي خلال شهر ، مع تسارع عمليات شراء العملة الأمريكية مجددا كأفضل استثمار بديل مع ارتفاع المخاطر بالأسواق المالية ، خاصة مخاوف تفاقم الخلافات التجارية العالمية واستمرار اضطرابات الأسواق الناشئة.

 

أظهرت بيانات الجمعة فى الولايات المتحدة إضافة الاقتصاد الأكبر بالعالم وظائف بأفضل من التوقعات خلال آب/أغسطس ، وسجلت الأجور أعلى مكسب سنوي لها فى أكثر من تسع سنوات ، لتؤكد تلك البيانات على متانة نمو سوق العمل الأمريكي.

 

عززت تلك البيانات من احتمالات قيام مجلس الاحتياطي الاتحادي برفع أسعار الفائدة الأمريكية مرتين إضافيتين خلال هذا العام فى أواخر أيلول/سبتمبر الجاري ،وفى كانون الأول/ديسمبر القادم ، حيث يعول كثيرا صانعي السياسة النقدية على قوة سوق العمل فى تنفيذ كامل دورة رفع أسعار الفائدة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى