إقتصاد | الجنيه الإسترليني يوسع مكاسبه لأعلى مستوى فى 6 أسابيع قبيل بيانات سوق العمل البريطاني

إقتصاد | الجنيه الإسترليني يوسع مكاسبه لأعلى مستوى فى 6 أسابيع قبيل بيانات سوق العمل البريطاني
إقتصاد | الجنيه الإسترليني يوسع مكاسبه لأعلى مستوى فى 6 أسابيع قبيل بيانات سوق العمل البريطاني

| ارتفع الجنيه الإسترليني بالسوق الأوروبية يوم الثلاثاء مقابل سلة من العملات الرئيسية والثانوية ، ليوسع مكاسبه لليوم الثاني على التوالي مقابل الدولار الأمريكي مسجلا أعلى مستوى فى ستة أسابيع ، مع استمرار هبوط العملة الأمريكية مقابل معظم العملات ، بالإضافة إلى تصاعد آمال التوصل لاتفاق نهائي حيال خروج من الاتحاد الأوروبي ، يأتي هذا قبيل صدور بيانات هامة عن سوق العمل فى المملكة المتحدة , والتي توفر أدلة قوية حول وتيرة تعافي الاقتصاد واحتمالات رفع أسعار الفائدة البريطانية فى المستقبل القريب.

 

ارتفع الجنيه مقابل الدولار بأكثر من 0.4% حتى الساعة 07:18 جرينتش،ليتداول عند 1.3080$،وسعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.3024$،وسجل الأعلى عند 1.3087$ الأعلى منذ 2 آب/أغسطس الماضي، والأدنى عند 1.3020$.

 

أنهي الجنيه تعاملات الأمس مرتفعا بنسبة 0.8% مقابل الدولار ، فى ثالث مكسب خلال الأربعة أيام الأخيرة ، بعد بيانات اقتصادية إيجابية من لندن ، وفى ظل هبوط العملة الأمريكية مقابل معظم العملات الرئيسية والثانوية.

 

أظهرت البيانات نمو الاقتصاد البريطاني بأفضل من التوقعات خلال تموز/يوليو ، بالإضافة إلى انخفاض العجز التجاري مع الاتحاد الأوروبي إلى أدنى مستوى منذ نيسان/أبريل 2016.

 

تراجع مؤشر الدولار يوم الثلاثاء بحوالي 0.3% ، مواصلا خسائره لليوم الثاني على التوالي ، عاكسا استمرار هبوط العملة الأمريكية مقابل معظم العملات ، مع تراجع مستويات الطلب على العملة الأقوى بالعالم كاستثمار بديل ، مع انحسار مخاوف تفاقم الخلافات التجارية العالمية ، بالتزامن مع تعافي معظم عملات الأسواق الناشئة.

 

أفادت تقارير يوم الاثنين بأن ميشيل بارنييه "كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي حول الانفصال البريطاني" قال فى منتدى فى سلوفينيا أنه من الواقعي اكتمال صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي فى غضون ستة إلى ثمانية أسابيع.

 

عززت تلك التصريحات من آمال حدوث اتفاق نهائي حيال انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي، يجنب المملكة المتحدة خروجا غير منظما أو متشددا.

 

يترقب المستثمرين فى وقت لاحق اليوم بيانات هامة عن سوق العمل فى المملكة المتحدة ، والتي توفر أدلة قوية حول وتيرة تعافي الاقتصاد خلال الربع الثالث بعدما نما بأفضل من التوقعات خلال الربع الثاني ،واحتمالات رفع أسعار الفائدة البريطانية فى المستقبل القريب.

 

بحلول الساعة 08:30جرينتش يصدر مؤشر التغيير في طلبات إعانة البطالة لشهر آب/أغسطس المتوقع ارتفاع بنحو 6.9 ألف من ارتفاع بنحو 6.2 ألف فى تموز/يوليو. 

 

ويصدر أيضا معدل البطالة لشهر تموز/يوليو المتوقع نفس القراءة السابقة عند معدل 4.0 % وهو أدنى مستوى منذ عام 1975، كما يصدر مؤشر متوسط الدخل للثلاثة أشهر المنتهية خلال تموز/يوليو المتوقع ارتفاعا بنسبة 2.4% بنفس القراءة السابقة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى