الكهرباء تنقطع مجددا في مناطق متفرقة بمصر

الكهرباء تنقطع مجددا في مناطق متفرقة بمصر
الكهرباء تنقطع مجددا في مناطق متفرقة بمصر
شهد عدد من المحافظات المصرية، عمليات انقطاع التيار الكهربائي خلال الساعات الماضية، الأمر الذي خلق حالة من الخوف لدى الأهالي، مع تزايد ارتفاع درجات الحرارة.

وأدى ارتفاع درجات الحرارة وزيادة الأحمال إلى انفجار عدد من محولات تغذية الكهرباء في عدد من المحافظات منها "المنوفية والدقهلية والبحيرة والقليوبية"، وفشلت جهود العاملين بالكهرباء في توصيل التيار الكهربائي.

وأدى انقطاع التيار الكهربائي في عدد من المحافظات المصرية إلى انقطاع المياه تماماً بسبب اعتماد محطات المياه على الكهرباء في عمليات رفع المياه، كما فشل الأهالي أيضاً في الحصول على مياه "الطلمبات" من باطن الأرض بسبب توقف مواتير الكهرباء في السحب، الأمر الذي جعل البعض منهم يلجأ إلى مياه النيل أو الترع القريبة، وشراء المياه من المحال التجارية، أو استخدام المياه المخزنة لديه.

كما واجهت المستشفيات المشكلة نفسها بسبب انقطاع الكهرباء والمياه عنها، حيث عبّر أحد الأطباء -رفض ذكر اسمه- قائلاً: "إن المستشفيات تعاني خلال الأيام الماضية من قطع الكهرباء والمياه معاً"، مما دفع مديري المستشفيات والأطباء إلى مطالبة المسؤولين إلى التدخل حفاظاً على حياة المرضى، لعدم قدرتهم على إجراء العمليات الجراحية والكشف على المرضى، بسبب انقطاع الكهرباء، فيما تُجرى عمليات أخرى على أضواء الكشافات أو الهواتف المحمولة، محمّلين وزارات الصحة والكهرباء المسؤولية عن توفير الكهرباء بشكل دائم.

وأضاف الطبيب أن انقطاع الكهرباء، يؤثر بالسلب على تشغيل أجهزة الأشعة بأنواعها المختلفة، وأجهزة المعامل وأجهزة التعقيم المركزي، وتعطل أجهزة التكييف في غرف حضانات الأطفال، وهو ما يعرض حياتهم للخطر، بخلاف الثلاجات الخاصة بأكياس الدم.

وأرجع العاملون بشركة الكهرباء أسباب عودة انقطاع الكهرباء لعدد من المحافظات المصرية خلال الساعات الماضية إلى زيادة الأحمال بسبب موجة الحرارة وتشغيل المكيفات والمراوح، فيما أكدت مصادر مسؤولة أنه في حال استمرار تلك الضغوط، سيتم عودة انقطاع الكهرباء بالتناوب بين المحافظات كما حدث في الصيف الماضي.

وأعرب عدد من الأهالي عن غضبهم بسبب انقطاع الكهرباء "رغم الفواتير المشتعلة"، مطالبين بعدم استمرار عمليات الانقطاع والتي وصلت إلى 8 ساعات متواصلة في بعض الأماكن.

فيما ناشد وزير الكهرباء المصري، محمد شاكر، المواطنين ترشيد استهلاكهم من الكهرباء لتجنب استمرار انقطاع التيار، واعتذرت الوزارة للمواطنين بسبب لجوئها إلى تخفيف الأحمال.

من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أيمن حمزة، اليوم، إن جميع الأحمال ستعود بالكامل خلال ساعة، وذلك بعد العديد من المناورات التي أجرتها فرق الصيانة في ظل خروج ودخول دوائر الكهرباء من الخدمة، بسبب الارتفاع الشديد في درجات الحرارة والرطوبة، لافتا إلى أن قطاع الكهرباء يبذل جهوداً مكثفة وغير عادية للعمل على راحة المواطنين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق حكومة المغرب تغري المزارعين بالطاقة الشمسية
التالى الأردن يرفع أسعار المحروقات

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة