أخبار عاجلة
بالفيديو.. خطأ فادح يورّط وزارة الدفاع الروسية -
روسيا: مؤتمر الحوار السوري مطلع ديسمبر -
الحكم بالمؤبد على آخر مجرمي حرب البوسنة -
سرقة محل للخليوي في بعلبك -
"المرجع في الرواية العربية": الذات والهوية والتاريخ -
تيلور سويفت.. أعلى مبيعات لألبوم أميركي خلال العام -
حبيش: موقف الحريري من قصر بعبدا يستحق التوقف عنده -
"الثورة الجزائرية": قراءات ما بعد كولونيالية -

عودة حسين سالم لمصر تمهد لصفقات اقتصادية إسرائيلية

عودة حسين سالم لمصر تمهد لصفقات اقتصادية إسرائيلية
عودة حسين سالم لمصر تمهد لصفقات اقتصادية إسرائيلية

لينكات لإختصار الروابط

قالت، مصادر مصرية، لـ"العربي الجديد"، إن صفقة إبرام التصالح، مع رجل الأعمال حسين سالم المقرب من الرئيس المخلوع، حسني مبارك، وعودته إلى ، قد تمت بعد الحصول على موافقة نهائية من جهات سيادية، في إشارة إلى أجهزة استخبارية، كانت تتحفظ على إعلان عودته في الفترة الحالية.

وأضافت المصادر أن سالم، ربما يعود مجدداً للعب دور، في اتفاق ، مع الكيان الإسرائيلي، على صفقات توريد غاز لمصر.

وكان سالم وصل إلى مطار القاهرة الدولي، في ساعة متأخرة من مساء الجمعة، قادمًا من إسبانيا، بعد أن تصالح مع الحكومة، ورفع اسمه من على قوائم المطلوبين.

وقالت مصادر أمنية بالمطار، في تصريحات إعلامية، إن رجل الأعمال وصل مطار القاهرة ومعه ابنته، على الطائرة المصرية القادمة من مدريد، وبفحص اسمه على الحاسب الآلي تبين أنه غير مطلوب في أي قضايا، وذلك بعد أن تصالح مع الدولة.

وأعلنت محكمة جنايات القاهرة المصرية، الأسبوع الماضي، تأجيل إعادة محاكمة رجل الأعمال الهارب حسين سالم، ونجليه خالد وماجدة، بتهمة ارتكاب غسل الأموال، للحكم بجلسة 22 أغسطس/ آب المقبل.

وعُقدت الجلسة بشكل سري داخل غرفة المداولة، ولم تستغرق سوى 10 دقائق، قام خلالها الدفاع بتقديم أوراق للمحكمة تفيد تصالح موكله مع الحكومة المصرية.

وكانت محكمة جنايات القاهرة "أول درجة"، قد قضت غيابياً في أكتوبر/ تشرين الأول 2011 بالسجن 7 سنوات على سالم ونجليه، وتغريمهم مبلغ 4 مليارات و6 ملايين و319 ألف دولار، بتهمة التربّح وغسل الأموال من خلال صفقة تصدير وبيع الغاز المصري لإسرائيل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى دولة الإمارات ممثلة بهيئة كهرباء ومياه دبي الأولى عالمياً في الحصول على الكهرباء وفق تقرير البنك الدولي 2018

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة