صناعة السيارات تزدهر في الاقتصادات الناشئة

صناعة السيارات تزدهر في الاقتصادات الناشئة
صناعة السيارات تزدهر في الاقتصادات الناشئة
أكدت منظمة العمل الدولية ارتفاع حصة الاقتصادات الناشئة من الإنتاج العالمي الإجمالي للسيارات إلى أكثر من النصف خلال 15 عاماً مشيرة إلى أن هذه الاقتصادات أصبحت تستحوذ على حوالى 50% من الإنتاج. وأشارت المنظمة في تقرير جديد نشرته على موقعها الإلكتروني إلى أن صناعة السيارات في العالم تشهد الآن تحولاً مدفوعاً بالعولمة، لكن الاتجاهات الحمائية تؤثر على نمو هذه الصناعة.

وقالت إنه غالباً ما تسيطر على شركات تصنيع السيارات في البلدان الناشئة العلامات التجارية الدولية الرئيسية، ومع ذلك فإن هذه الشركات التابعة يمكن أن تتمتع باستقلالية أكثر خلال الفترة المقبلة، كما أن اللاعبين المحليين الجدد يظهرون على الساحة كما في الصين والهند.

ولفت كاتب التقرير توماسو باردي إلى أن الاقتصادات الناشئة كانت تمثل ربع الإنتاج العالمي الإجمالي للسيارات في بداية عام 2000. وفي عام 2015، شكل إنتاج هذه الاقتصادات أكثر من نصف الإنتاج العالمي. وأشار إلى أنه من الواضح أن نمو صناعة السيارات قد شهد طفرة في الاقتصادات الناشئة مثل الصين. وقال إنه تم إنتاج أقل من 4 ملايين سيارة في عام 2000 في الصين، ليصل العدد إلى ما يقرب من 30 مليون سيارة حالياً.

واعتبر أن الصين أصبحت المنتج الرئيسي للسيارات في العالم والسوق الرئيسية لهذا القطاع. لا بل كل ما يحدث في الصين له أهمية استراتيجية على هذه الصناعة بأكملها.

وشرح باردي أن صناعة السيارات الكبيرة مثل الأوروبية والأميركية ولدت في الصين في 15 عاماً فقط، في حين يستغرق هذا الأمر أكثر من قرن لبناء هذه الصناعات في مكان آخر. وتوقع أن يستمر هذا الاتجاه أيضا في بلدان مثل الهند والبرازيل وروسيا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق واشنطن تفرض عقوبات على كيانات وأفراد من الصين وروسيا
التالى "إيكاو" تدعو دول حصار قطر لاحترام حرية الملاحة الجوية

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة