موجة بيع عنيفة تكبد العملات الرقمية خسائر كارثية

موجة بيع عنيفة تكبد العملات الرقمية خسائر كارثية
موجة بيع عنيفة تكبد العملات الرقمية خسائر كارثية

تكبدت العملات الرقمية خسائر عنيفة خلال الساعات الماضية، واستقرت العملة الأكثر قوة وشهرة في سوق العملات الرقمية دون مستوى الـ4 آلاف دولار مسجلة بذلك أدنى مستوى لها في أكثر من عام بخسائر تقترب من 85 بالمئة خلال العام الجاري.

وعزت منصات تداول متخصصة في العملات الرقمية الهبوط المتتابع مؤخراً إلى حالة الذعر الذي أصاب الأسواق حيث تخلى المضاربون عن العملة الرقمية بكميات كبيرة، بعد أن تسبب إصدار فئة فرعية منها هذا الشهر في المزيد من التوتر في الأسواق.


يضاف إلى ذلك أن خبراء صك العملة الرقمية المشفرة الذين تؤول إليهم مرجعية حل مشاكلها قد فقدوا حماستهم، وهو ما يفسر تراجع كم عمليات الصك في الآونة الأخيرة، بعد أن سار على وتيرة واحدة خلال العام رغم انخفاض قيمة البيتكوين.

وتكتسب العملة الرقمية المشفرة زخمها من كم الطلب عليها عبر الشبكة والذي تراجع كثيراً في الآونة الأخيرة وفي حال استمرار تراجع عمليات الصك فلا بد أن تفقد العملة وظيفتها.

وانخفضت القيمة السوقية الإجمالية للعملات الرقمية المشفرة من 800 مليار دولار في كانون الثاني الماضب إلى 123 مليار دولار في صباح تعاملات الثلاثاء.

ولا يزال التفاؤل بارتداد العملة الرقمية نشطاً في أوساط الشركات التي تستثمر فيها بقوة وتقول شركة "جي يو" ومقرها سنغافورة، والتي تستثمر 400 مليون دولار في أصول رقمية: إن السوق يمكن أن ينتعش في أي لحظة في حال دخول دماء جديدة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى