الدولار الأمريكي يعمق خسائره لأدنى مستوى فى 3 سنوات بفعل تراجع احتمالات الفائدة

الدولار الأمريكي يعمق خسائره لأدنى مستوى فى 3 سنوات بفعل تراجع احتمالات الفائدة
الدولار الأمريكي يعمق خسائره لأدنى مستوى فى 3 سنوات بفعل تراجع احتمالات الفائدة

تراجع الدولار الأمريكي على نطاق بالسوق الأوروبية يوم الاثنين مقابل سلة من العملات العالمية ، ليعمق خسائره لليوم الرابع على التوالي ،مسجلا أدنى مستوى فى ثلاث سنوات ، مع استمرار عمليات البيع المفتوحة للعملة الأمريكية،فى ظل تراجع احتمالات قيام الاحتياطي الاتحادي بتسريع وتيرة تشديد السياسة النقدية ،مع تصاعد الشكوك تجاه رفع أسعار الفائدة لثلاث مرات جديدة خلال العام الحالي،فى المقابل تتجه البنوك المركزية فى أوروبا واليابان إلى تشديد السياسة النقدية فى وقت لاحق من هذا العام.

 

تراجع مؤشر الدولار بأكثر من 0.4% حتى الساعة 12:40بتوقيت جرينتش ،ليتداول عند مستوي 90.25 نقطة ،ومستوي افتتاح تعاملات اليوم عند 90.62 نقطة،وسجل الأعلى عند 90.65 نقطة و الأدنى عند 90.03 نقطة الأدنى منذ 23 كانون الأول/ديسمبر 2014.

 

فقد المؤشر يوم الجمعة نسبة 1.1% ،فى ثالث خسارة يومية على التوالي،وبأكبر خسارة يومية منذ 27 حزيران/يونيو 2017،بعد بيانات أظهرت تراجع أسعار المستهلكين فى خلال كانون الأول/ديسمبر ،وتباطؤ مبيعات التجزئة الأمريكية خلال نفس الشهر.

 

وعلى مدار الأسبوع الماضي فقد مؤشر الدولار نسبة 1.2% ،فى خامس خسارة أسبوعية على التوالي، ضمن أطول سلسلة خسائر أسبوعية منذ نيسان/أبريل 2015 ،مع استمرار عمليات بيع العملة الأمريكية مقابل معظم العملات العالمية.

 

جددت بيانات أسعار المنتجين والمستهلكين الصادرة الأسبوع الماضي فى الولايات المتحدة المخاوف تجاه ضعف وتيرة التضخم الأمريكية،الأمر الذي أدي إلى تراجع احتمالات قيام الاحتياطي الاتحادي بتسريع وتيرة تشديد السياسة النقدية خلال العام الحالي،مع تصاعد الشكوك تجاه إمكانية رفع أسعار الفائدة الأمريكية لثلاث مرات جديدة خلال هذا العام.

 

وفى المقابل زاد الإقبال على شراء عملات اليورو والين الياباني ،مع تصاعد تكهنات قيام البنوك المركزية فى أوروبا واليابان بتشديد السياسات النقدية خلال العام الحالي ،الأمر الذي من شأنه تقليص الفجوة بين مسار السياسة النقدية الأوروبية واليابانية ونظيرتها الأمريكية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى