الدولار يتهاوى لأدنى مستوى فى 3 سنوات بعد تصريحات وزير الخزانة الأمريكي

الدولار يتهاوى لأدنى مستوى فى 3 سنوات بعد تصريحات وزير الخزانة الأمريكي
الدولار يتهاوى لأدنى مستوى فى 3 سنوات بعد تصريحات وزير الخزانة الأمريكي

تراجع الدولار الأمريكي بالسوق الأوروبية يوم الخميس مقابل سلة من العملات العالمية ، مواصلا التهاوي لليوم الرابع على التوالي ،مسجلا مستوي أدنى جديد خلال ثلاث سنوات ، مع استمرار تسارع عمليات بيع العملة الأمريكية ،بعد تصريحات وزير الخزانة فى حول استفادت بلاده من ضعف العملة المحلية فى دعم حركة التجارة.

 

تراجع مؤشر الدولار بنحو 0.3% حتى الساعة 11:25بتوقيت جرينتش ،ليتداول عند مستوي 88.84 نقطة ،ومستوي افتتاح تعاملات اليوم عند 89.08 نقطة،وسجل الأعلى عند 89.09 نقطة و الأدنى عند 88.60نقطة الأدنى منذ 17 كانون الأول/ديسمبر 2014. 

 

أنهي المؤشر تعاملات الأمس منخفضا بنسبة 1.0% ،فى ثالث خسارة يومية على التوالي ،وبأكبر خسارة بالنسبة المئوية فى أخر أسبوعين،مع تسارع عمليات البيع المفتوحة للعملة الأمريكية مقابل معظم العملات،خاصة مقابل العملات ذات العائد المنخفض اليورو والين الياباني.

 

قال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين فى منتدى دافوس الاقتصادي العالمي أن ضعف الدولار جيد بالنسبة للولايات المتحدة لدعم التجارة وزيادة فرص التنافسية العالمية.

 

وأكد منوتشين أن تراجع الدولار الأمريكي أفاد الميزان التجاري فى البلاد على المدي القصير،لكنه لا يزال يؤمن بأهمية قوة الدولار على المدي الطويل ،وأشار أن المستوي الحالي للعملة الأمريكية ليس مبعث قلق.

 

ينتظر الاقتصاد الأمريكي فى وقت لاحق اليوم بيانات هامة عن سوق العمل ممثلة فى صدور إعانة البطالة الأسبوعية وعن قطاع الإسكان "أحد أهم القطاعات المكونة للاقتصاد الأمريكي" ممثلة فى صدور مبيعات المنازل الجديدة.

 

تصدر طلبات إعانة البطالة الأسبوعية المتوقع 239 ألف متقدم خلال الأسبوع المنتهي 20 كانون الثاني/يناير من 220 ألف متقدم فى الأسبوع الأسبق وهو أدنى مستوي منذ عام 1973 ، وتصدر أيضا مبيعات المنازل الجديدة المتوقع 679 ألف منزل فى كانون الأول/ديسمبر من 733 ألف منزل فى تشرين الثاني/نوفمبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى