جرود عرسال.. وأمهات مقاتلي حزب الله

جرود عرسال.. وأمهات مقاتلي حزب الله
جرود عرسال.. وأمهات مقاتلي حزب الله

كتب الصديق والزميل الإعلامي "جاد يتيم" عبر حسابه على موقع التواصل الإجتماعي مشاركة، تضمنت:

ارسلت الامهات - وبعضهن ثكالى اصلا لشهداء لـ"" ضد الاحتلال الاسرائيلي - فلذات اكبادهن الى الجرود لاستخدامهم في معركة ضرورية لإخراج الاتفاق الذي كانت المفاوضات بشأنه بدأت من ما قبل الرصاصة الاولى.. 

قتل ما يقارب الثلاثين او اقل من هؤلاء... فرح اعلاميون وتسابقوا لبث الصور من الجرود "المحررة"... تصور النجوم من الاعلاميين والرياضيين والمتسلقين الذين تصلهم كل شهر شنطة دولارات من السفارة الايرانية لم يكن اي من مقاتلي الحزب ليحلم بفتات منها... اما الامهات فلم يكسبن الا حرقة في القلب قد تودي الى الموت الجسدي بعد الفناء الروحي وبعض دموع من الامين العام... #نصر_الله كانت حصته خطابا يعلن فيه نصرا جديدا... اما الارهابيون وقادتهم من #النصرة فنالوا ملايين الدولارات وممراً آمنا الى #ادلب بحماية مقاتلي الحزب الذين لم يقتلوا في المعركة.

اما اللاجئون فيواصلون هذا التيه بدون افق..

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أحمد الأسير.. بداية ونهاية سريعة

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة