استأنف ارتداد العملة الموحدة لمنطقة اليورو من الأعلى لها في 38 شهراً أمام الدولار الأمريكي

استأنف ارتداد العملة الموحدة لمنطقة اليورو من الأعلى لها في 38 شهراً أمام الدولار الأمريكي
استأنف ارتداد العملة الموحدة لمنطقة اليورو من الأعلى لها في 38 شهراً أمام الدولار الأمريكي

تراجعت العملة الموحدة لمنطقة الاتحاد الأوروبي اليورو خلال الجلسة الأمريكية لنشهد انخفاضها للجلسة الثانية في ثلاثة جلسات من الأعلى لها منذ 17 من كانون الأول/ديسمبر من عام 2014 أمام الدولار الأمريكي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن اقتصاديات منطقة اليورو ووسط شح البيانات الاقتصادية من قبل الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 04:10 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفض زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.52% إلى مستويات 1.2343 مقارنة بالافتتاحية عند 1.2407 بعد أن حقق الزوج أدنى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.2320، بينما حقق الأعلى له عند 1.2412.

 

هذا وقد تابعنا عن أكبر اقتصاديات منطقة اليورو ألمانيا الكشف عن قراءة مؤشر أسعار المنتجين الذي يعد مؤشر مبدئي للضغوط التضخمية والتي أظهرت تسارع وتيرة النمو إلى 0.5% مقابل 0.2% في كانون الأول/ديسمبر الماضي، متفوقة بذلك على التوقعات عند 0.3%، بينما أوضحت القراءة السنوية للمؤشر ذاته تباطؤ وتيرة النمو إلى 2.1% مقابل 2.3% في القراءة السنوية السابقة، متفوقة أيضا على التوقعات عند 1.8%.

 

وجاء ذلك قبل أن نشهد عن الاقتصاد الألماني واقتصاديات منطقة اليورو ككل صدور إحصائية ZEW للثقة في الاقتصاد لشهر شباط/فبراير والتي أظهرت اتساعاً فاقت التوقعات، بالتزامن مع فعليات اجتماعات مجموعة وزراء المالية لمنطقة اليورو إكوفين في بروكسل والتي تناقش العديد من القضايا المالية مثل آليات دعم اليورو والتمويل الحكومي، وعلى أعتاب الكشف عن محضر اجتماع المركزي الأوروبي في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تراجع الثقة بالاقتصاد الأوروبي أقل من التوقعات– فبراير
التالى استقرار سلبي للجنية الإسترليني دون حاجز 1.4 لكل دولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة